Pixel 5 يتحول تلقائيًا إلى لوحة شحن لاسلكية

يعتبر (Pixel 5) واحدًا من العديد من الهواتف الرائدة التي تقدم ميزة الشحن اللاسلكي العكسي، وقامت شركة جوجل بشيء ذكي بشكل خاص من خلال تنفيذها للميزة ضمن هذا الهاتف.

وكلما قمت بتوصيل كابل (USB-C)، سيقوم (Pixel 5) تلقائيًا بتشغيل ميزة الشحن اللاسلكي العكسي، مما يحوله بشكل فعّال إلى لوحة شحن داعمة لمعيار (Qi).

وتعد عملاقة البحث ذكية جدًا في كيفية تعاملها مع الميزة التلقائية، ووفقًا لمستند الدعم، لن يتم تشغيل ميزة مشاركة البطارية (Battery Share) إلا لفترة قصيرة.

وأعلنت جوجل عن ميزة مشاركة البطارية ضمن هاتف (Pixel 5) على أنها تحول الهاتف بشكل أساسي إلى بنك للطاقة.

مراجعة شاملة لهاتف Pixel 5 من جوجل.. المواصفات والمميزات والسعر

ومن خلال قائمة الإعدادات أو تبديل الإعدادات السريعة، يمكنك تنشيط الميزة بسرعة، وشحن أي جهاز متوافق مع معيار (Qi) من سماعات الأذن إلى هاتف ذكي آخر.

وتتلقى إشعارًا في المرة الأولى التي يتم فيها تشغيل الميزة، ويظهر هذا الإشعار في كل مرة تقوم فيها بتوصيل جهاز آخر لشحنه.

وإذا اكتشف الهاتف أنه تم وضع جهاز آخر متوافق مع معيار (Qi) في الأعلى لشحنه، فسيعمل كالمعتاد.

ولا داعي للقلق بشأن عمر البطارية أو الاضطرار إلى إيقاف تشغيل الميزة يدويًا؛ لأنه يتم إلغاء تنشيط ميزة مشاركة البطارية تلقائيًا إذا لم يكن هناك جهاز آخر متوافق مع معيار (Qi) يستخدم الطاقة في غضون 30 ثانية.

ويتم أيضًا إيقاف تشغيل الميزة من تلقاء نفسها إذا عرفتَ أن الجهاز الذي تقوم بشحنه، سواء كان سماعات الأذن اللاسلكية أو هاتفًا آخر، ممتلئ.

ولا يعني هذا أنه لا يمكنك استخدام الشحن اللاسلكي العكسي لمشاركة الطاقة عندما لا يكون هاتفك متصلاً بمصدر للطاقة عبر منفذ (USB-C).

وستظل قادرًا على تنشيط ميزة مشاركة البطارية (Battery Share) يدويًا، حتى عندما تكون بعيدًا عن الشاحن.

ويعد الشحن اللاسلكي العكسي طريقة رائعة لاستخدام شاحن (Qi) في هاتفك لشحن الأجهزة الأخرى، لكن تبديل الإعداد في كل مرة تريد استخدام الميزة يمكن أن يكون عائقًا.

وحاولت جوجل حلّ هذه المشكلة عن طريق الشحن اللاسلكي العكسي التلقائي، وهي طريقة ذكية تحوّل (Pixel 5) بالكامل إلى شاحن كامل داعم لمعيار (Qi) يمكن نقله بسهولة إلى أي مكان.