فيسبوك وتويتر يعملان للحد من مزاعم ترامب الكاذبة بشأن الانتخابات

أضاف موقعا فيسبوك وتويتر رسائل تحذيرية إلى منشور للرئيس الأمريكي (دونالد ترامب)، وذلك بهدف تنبيه المستخدمين من ادعاءاته الكاذبة.

وتأتي الرسائل التحذيرية على كلا المنصتين بعد أن وضعتا تنبيهًا في وقت سابق من اليوم الأربعاء إلى منشور لترامب زعم فيه أن المعارضين يحاولون سرقة الانتخابات.

وأرفق موقع تويتر تحذيرًا إلى منشور واحد، كتب فيه الرئيس: “الليلة الماضية كنت متقدمًا، وبقوة في كثير من الأحيان، وذلك في العديد من الولايات الرئيسية، وفي جميع الحالات تقريبًا كان الديمقراطيون هم من يدير ويتحكم. ثم واحدة تلو الأخرى، بدأت تختفي بطريقة سحرية، حيث تم احتساب أوراق اقتراع مفاجئة. إنه لأمر غريب جدًا، وقد فهم “منظمو الاستطلاعات” الأمر خطأً تمامًا وتاريخيًا”.

ويقول تحذير تويتر: “إن بعض أو كل المحتوى الذي شُورك في هذه التغريدة متنازع عليه، وقد يكون مضللًا بشأن انتخابات أو عملية مدنية أخرى”. أما فيسبوك فقد كتب في تحذيره: “قد تختلف النتائج النهائية عن الفرز الأولي للأصوات، حيث سيستمر فرز الأصوات لأيام أو أسابيع بعد إغلاق الاقتراع”.

وقال متحدث باسم تويتر عبر البريد الإلكتروني: “نظرًا إلى استمرار فرز الأصوات في جميع أنحاء البلاد، تواصل فرقنا اتخاذ إجراءات للإنفاذ بشأن التغريدات التي تعلن قبل الأوان عن النصر أو تحتوي على معلومات مضللة حول الانتخابات على نطاق واسع”.

وبخلاف تويتر، أضاف فيسبوك تحذيرًا إلى منشور آخر، وفيه كُتب: “كما هو متوقع، ستستغرق نتائج الانتخابات وقتًا أطول هذا العام. فقد صوّت الملايين من الناس في جميع أنحاء الولايات المتحدة عن طريق البريد، ويستغرق فرز بطاقات الاقتراع بالبريد وقتًا أطول”.

وبدأ فيسبوك بتنبيه المستخدمين في وقت مبكر من يوم الأربعاء بأن الأصوات لا تزال قيد الفرز، وذلك بعد أن ادعى الرئيس دونالد ترامب زورًا أنه فاز في الانتخابات الرئاسية. وتظهر الرسائل التحذيرية أعلى الخلاصات لكل من إنستاجرام، وفيسبوك.

وقال فيسبوك في تغريدة: “بمجرد أن بدأ الرئيس ترامب بتقديم مزاعم مبكرة بالفوز، بدأنا بنشر إشعارات على فيسبوك وإنستاجرام تفيد بأن الأصوات لا تزال قيد الفرز ولا يُعرف الفائز”. وأضاف: “نقوم أيضًا تلقائيًا بتطبيق التصنيفات على مشاركات المرشحين بهذه المعلومات”.