سناب شات تسمح لمنشئي المحتوى بعرض عدد متابعيهم علنًا

بدأت خدمة التراسل المصور سناب شات بالسماح لمنشئي المحتوى بعرض عدد المشتركين، وذلك تلبية لطلبات العديد منهم.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي تسمح فيها الخدمة لمستخدميها بالكشف علنًا عن عدد المتابعين، لذا قد يكون هذا التغيير من التغييرات الكبيرة في المنصة، خاصةً أن المنصات الأخرى، مثل: تويتر، وفيسبوك توفر مثل هذه الأرقام.

وفي بيان لموقع (ذا فيرج) The Verge، قال متحدث باسم شركة سناب – المالكة لتطبيق سناب شات: “أصغينا لردود من مجتمع منشئي المحتوى الخاص بنا، وقد أبدى العديد منهم اهتمامًا بالحصول على خيار لإظهار أن مجتمعهم في سناب شات ينمو”. ويمكن لمنشئي المحتوى أن يقرروا تفعيل الميزة أو إيقافها من الإعدادات.

وكانت سناب شات قد قدمت ميزة الملفات الشخصية لمنشئي المحتوى في شهر أيلول/ سبتمبر الماضي، التي تعطي منشئي المحتوى في المنصة المزيد من الرؤى عن الجمهور، وتساعدهم على التنسيق مع العلامات التجارية.

وبتمكين منشئي المحتوى من إظهار عدد متابعيهم، فإن الخدمة تسعى للاستفادة ماليًا من خلال ربط منشئي المحتوى بالعلامات التجارية. فعلى إنستاجرام – مثلًا – غالبًا ما تنظر العلامات التجارية إلى أعداد المتابعين ومعدلات المشاركة لقياس مدى تأثير منشئي المحتوى في المنصة.

وفي سناب شات، كان على العلامات التجارية أن تطلب من منشئي المحتوى مشاركة هذه التفاصيل قبل الالتزام بصفقة. وبجعل هذه المقاييس متاحةً للعلن، فإنها تبسط تلك المحادثة، وتساعد منشئي المحتوى والعلامات التجارية على تحديد مدى نجاح التعاون بينهم. وقد يؤدي هذا بعد ذلك إلى أن تصبح سناب شات منصة أكثر ملاءمة لمنشئي المحتوى عامةً حيث يرى المزيد من المؤثرين فرصة للعمل.

وأعلنت سناب شات في شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي عن زيادة في عدد المستخدمين، ونمو في الإيرادات يتفوقان على التوقعات.

وقالت الشركة في بيان: إن عدد المستخدمين النشطين يوميًا، وهو مقياس يحظى بمتابعة واسعة من المستثمرين والمعلنين، ارتفع بنسبة 18 في المئة على أساس سنوي إلى 249 مليونًا في الربع المنتهي في 30 أيلول/ سبتمبر، بالمقارنة مع 238 مليون مستخدم في الربع الأخير.