iPhone 12 Pro أم آيفون 11 برو .. أيهما يملك أفضل كاميرا؟

أصدرت آبل هاتفها الجديد iPhone 12 Pro الذي يتم بيعه إلى جانب iPhone 12 و 12 mini و 12 Pro Max. وتحتوي نسخة Pro Max على أفضل كاميرا في المجموعة، ولكن نظرًا إلى أنه لم يتم إصداره بعد، فإننا سنلقي نظرة على التحسينات التي تم إدخالها إلى كاميرا ‌iPhone 12 Pro‌ وسنرى كيف تُقارن جودة الكاميرا بجهاز آيفون 11 برو .

يحتوي iPhone 12 Pro‌ على إعداد الكاميرا الثلاثية العدسات ذاتها الموجودة في آيفون 11 برو من آبل، مع عدسة واسعة وعدسة فائقة الاتساع وعدسة Telephoto، ولكن هناك تحسينات في جميع الكاميرات الثلاث، بالإضافة إلى إضافة الماسح الضوئي LiDAR، كما توفر شريحة A14 الأسرع، ومعالج إشارة الصور الجديد أيضًا إمكانات تصويرية جديدة، مما يؤدي في النهاية إلى إدخال بعض التحسينات.

الكاميرا الأمامية:

عندما يتعلق الأمر بالكاميرا الأمامية، فإن كاميرا iPhone 12 Pro لا تزال تستخدم العدسة نفسها f / 2.2 بدقة 12 ميجابكسل، مع عدم وجود تحسينات حقيقية على الأجهزة، ولكن بفضل شريحة A14، فهي تدعم الآن صور السيلفي في الوضع الليلي، ومقاطع الفيديو ذات الفاصل الزمني، و(Deep Fusion) و Smart HDR 3 وتسجيل الفيديو (Dolby Vision HDR)، ولا يتوفر أي منها في آيفون 11‌ برو. وتسمح إضافة Deep Fusion إلى الكاميرا الأمامية بسحب أفضل وحدات البكسل من التعريضات المتعددة للحصول على صورة أكثر وضوحًا بتفاصيل أكثر، وضوضاء أقل، ويتم تنشيطها بشكل أساسي في ظروف الإضاءة المتوسطة.

تحسينات الكاميرا الخلفية:

تمت إضافة Smart HDR 3 و (Deep Fusion) المحسّن أيضًا إلى الكاميرات الخلفية لهاتف iPhone 12 Pro‌ بالإضافة إلى وجود عدسة عريضة جديدة مكونة من 7 عناصر بفتحة f / 1.6 تتيح إضاءة أكثر بنسبة 27 في المئة لتحسين التصوير في الإضاءة المنخفضة. كما تم تحسين الاستقرار التلقائي، وهناك عدسة تليفوتوغرافية جديدة f / 2.0 بطول بؤري قدره 52 مم، وبينما لم تتغير العدسة الفائقة الاتساع، فإنها توفر ميزة تصحيح العدسة لحساب التشويه الذي يمكن أن يأتي من زاوية أوسع العدسة، وهي تدعم الوضع الليلي بفضل الماسح LiDAR. 

وتعمل Deep Fusion عبر جميع العدسات لتحسين اللون والملمس، ويتضمن Smart HDR 3 التعرف على المشهد الذي يسمح لهاتف iPhone 12 Pro بالتعرف على المشاهد اليومية وضبطها وفقًا لذلك بهدف جعل الصور تبدو أكثر واقعية.

الصور المثالية:

من الناحية العملية، تبدو الصور القياسية في الإضاءة الجيدة من iPhone 12 Pro‌ رائعة، حيث يقوم Smart HDR 3 بعمل ممتاز مع توازن اللون الأبيض والحفاظ على التفاصيل المهمة للصور التي تبدو أكثر وضوحًا وأكثر واقعية قليلاً من تلك التي تخرج من آيفون 11 برو، وتُبرز العدسة الجديدة مزيدًا من الحدة والتفاصيل من خلال تقليل الضوضاء وتحقيق توازن أفضل بين الإضاءة المتغيرة في الصور.

صور الوضع الرأسي (البورتريه):

تعمل شريحة A14 من آبل والماسح LiDAR (الذي يأخذ خريطة عمق للمشهد) على تحسين صور Portrait Mode من خلال فصل الموضوع عن الخلفية بشكل أفضل في هاتف iPhone 12 Pro‌ وهذا ملحوظ في التفاصيل الدقيقة، كما أصبح اكتشاف الحافات أفضل من ذي قبل، خاصة بالنسبة للشعر.

يسمح الماسح الضوئي LiDAR حتى في الوضع الليلي بالصور الشخصية، بحيث يمكنك الحصول على بعض اللقطات الشخصية المذهلة في الإضاءة المنخفضة التي لا يمكن التقاطها بالطريقة نفسها مع آيفون 11 برو

الإضاءة المنخفضة والوضع الليلي:

في ظروف الإضاءة المنخفضة، هناك تحسينات ملحوظة أكثر في الصور القادمة من ‌iPhone 12 Pro‌ وذلك بفضل شريحة A14 والماسح الضوئي LiDAR. حيث تَلتقط الصور في الوضع الليلي مزيدًا من التفاصيل وتكون أكثر وضوحًا وحيوية.

يمكن أيضًا التقاط صور الوضع الليلي باستخدام العدسة الفائقة الاتساع لأول مرة للحصول على لقطات بزاوية عريضة رائعة في الليل، ويوفر LiDAR تركيزًا بؤريًا تلقائيًا أسرع في الإضاءة الضعيفة.

الفيديو:

تنطبق تحسينات الكاميرا المقدمة للصور أيضًا على مقاطع الفيديو، وهناك بعض التحسينات على iPhone 12 Pro‌، ففي اختبارنا، كان ‌iPhone 12 Pro‌ قادرًا على التركيز بشكل أسرع بسبب الماسح الضوئي LiDAR، وميزة HDR Dolby Vision الجديدة الممكّنة وهي غير ممكنة في آيفون 11 برو .