بريطانيا تمنع شركات الاتصالات من بيع الهواتف المقفلة

أعلنت منظمة الاتصالات البريطانية أوفكوم (Ofcom)، التي تنظم الاتصالات في المملكة المتحدة، عن منع شركات الهاتف من بيع الهواتف المقفلة اعتبارًا من شهر ديسمبر 2021، وذلك لتسهيل عملية التبديل بين مقدمي الخدمة.

وتبيع العديد من شركات الاتصالات، مثل: (O2) و (Sky) و (Three) و (Virgin)، هواتف غير مقفلة بشكل قياسي، إلا أن هناك شركات أخرى، مثل: (EE) و (Vodafone) و (Tesco Mobile)، تبيع الهواتف التي يجب إلغاء قفلها يدويًا قبل استخدامها مع الشبكات الأخرى.

وتقول أوفكوم: إن القاعدة جزء من مجموعة جديدة من التدابير المصممة لتبسيط التبديل بين مقدمي الخدمة.

ووفقًا لبحث أجرته المنظمة، فقد قال أكثر من ثلث الأشخاص الذين قرروا عدم التبديل: إنهم أجّلوا الأمر لأنهم مضطرون أولًا إلى فتح هواتفهم.

وتقول المنظمة: إن فتح قفل الهاتف يكلّف نحو 10 جنيهات إسترلينية (13 دولار) في المملكة المتحدة، وغالبًا ما تتسبب العملية في حدوث مشكلات، مثل: التأخير أو فقدان الخدمة.

وقالت شركات الاتصالات: إنها ستتبع القواعد، حيث قالت (Vodafone): إنها مستعدة لتنفيذ هذه التغييرات عندما تدخل حيز التنفيذ، فيما قالت شركة (EE)، التابعة لشركة (BT): إنها ستعمل مع أوفكوم للامتثال لإرشاداتها.

وتُعتبر القواعد الجديدة حول فتح الهاتف جزءًا من الإجراءات التي أعلنت عنها أوفكوم حديثًا.

وتتطلب القواعد الجديدة، التي تدخل حيز التنفيذ في شهر يونيو 2022، من الشركات تقديم ملخص للشروط الرئيسية للعقد قبل أن يوقّع شخص ما.

ويجب على الشركات في شهر ديسمبر 2021 التواصل بأشكال يسهل الوصول إليها، مثل طريقة برايل عند الطلب.

وتقول أوفكوم: إنها تعمل أيضًا على تسهيل التبديل بين شبكات النطاق العريض المختلفة، مثل: (Openreach) و (Virgin Media).

وبينما تحظر الجهة التنظيمية في المملكة المتحدة بيع الهواتف المقفلة، لا تزال هذه الممارسة شائعة نسبيًا في الولايات المتحدة عند شراء الأجهزة مباشرة من شركات الاتصالات.

وكما هو الحال في المملكة المتحدة، فمن الممكن فتح معظم الهواتف لاستخدامها عبر شبكات أخرى.

وتبيع كندا الهواتف المحمولة دون قفل منذ شهر ديسمبر 2017.