دول أوروبية توقع على اتفاقيات 5G الأمريكية

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن أربع دول أوروبية أخرى وقعت على بيانات أمان لشبكات الجيل الخامس (5G).

وأصدرت جمهورية سلوفاكيا وبلغاريا ومقدونيا الشمالية إعلانًا مشتركًا مع الولايات المتحدة، بينما وقعت كوسوفو على مذكرة للتفاهم.

وجاء في أحد الإعلانات: تعتقد جمهورية سلوفاكيا والولايات المتحدة أن التقييم الدقيق للموردين وسلاسل التوريد يجب أن يأخذ في الاعتبار سيادة القانون، والبيئة الأمنية، وممارسات الموردين الأخلاقية، وامتثال المورد لمعايير الأمان، وأفضل الممارسات من أجل تعزيز النظام البيئي النابض بالحياة لشبكات الجيل الخامس (5G).

وتندرج الإعلانات ضمن برنامج الشبكة النظيفة لواشنطن؛ الذي تم الإعلان عنه في شهر أغسطس لتغطية شركات الاتصالات ومتاجر التطبيقات والحوسبة السحابية والكابلات التي تحت سطح البحر.

وقال وزير خارجية الولايات المتحدة مايك بومبيو (Mike Pompeo) في ذلك الوقت: هواوي، ذراع لدولة المراقبة في جمهورية الصين الشعبية، تتاجر بابتكارات وسمعة الشركات الأمريكية والأجنبية الرائدة.

وأضاف: يجب على هذه الشركات إزالة تطبيقاتها من متجر تطبيقات هواوي؛ للتأكد من أنها لا تشارك مع منتهكي حقوق الإنسان.

وزعمت الولايات المتحدة منذ ذلك الوقت أن الكثير من الدول الأوروبية – سواء من خلال الحظر الحكومي أو شركات الاتصالات الكبرى التي تختار عدم استخدام معدات من هواو – قد انضمت إلى برنامج الشبكة النظيفة.

وأعلنت هواوي قبل أيام عن نتائجها للربع الثالث، حيث شهدت زيادة في الإيرادات بنسبة 10 في المئة تقريبًا لتصل إلى 671 مليار يوان، مع ربح صافٍ بنسبة 8 في المئة.

وأعلنت الشركة في الوقت نفسه من العام الماضي أن الإيرادات نمت بنسبة 24 في المئة لتصل إلى 611 مليار يوان، مع ربح صافٍ بنسبة 8.7 في المئة.

وقالت الشركة: كانت نتائج أعمال هواوي تلبي التوقعات بشكل أساسي خلال الأرباع الثلاثة الأولى من عام 2020.

وأضافت: بينما يتصارع العالم مع الفيروس التاجي، فإن سلسلة التوريد العالمية لهواوي تتعرض لضغط شديد ويواجه إنتاجها وعملياتها تحديات كبيرة، وتواصل الشركة بذل قصارى جهدها لإيجاد الحلول، والبقاء والمضي قدمًا، والوفاء بالتزاماتها تجاه العملاء والموردين.

ووقعت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا) في وقت سابق من الأسبوع الماضي شراكة مع هواوي لبناء برنامج وطني لتطوير قدرات الذكاء الاصطناعي في المملكة العربية السعودية.

كما وقعت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي اتفاقية لمدينة ذكية مع منصة علي بابا السحابية.

وقالت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي: تعمل منصة علي بابا السحابية للذكاء الاصطناعي على تمكين المدن السعودية من إدارة خدمات المدينة بذكاء، وإنشاء حلول ذكية جديدة تجعلها أكثر مرونة واستجابة لاحتياجات المواطنين.