آبل توسع متاجر البيع السريع مع تزايد حالات كورونا

قالت رئيسة قسم البيع بالتجزئة في شركة آبل لوكالة رويترز في مقابلة: إن الشركة تعمل على توسيع شكل جديد من متاجرها، وذلك في محاولة منها لضمان حصول المستخدمين على هواتف آيفون 12 الجديدة في ظل جائحة كورونا المستمرة.

وتأتي متاجر Express الجديدة مع ارتفاع معدلات الفيروس التاجي المستجد (كوفيد-19) COVID-19 في جميع أنحاء الولايات المتحدة وأوروبا.

ويحتوي الشكل الجديد على جدار مبني أمام المتجر الرئيسي مع مناضد للبيع محمية بزجاج شبكي، ورفوف قليلة من الملحقات، مثل حافظات الهاتف، وأجهزة (أير بودز) AirPods. ويحدد العملاء موعدًا لاستلام الطلبات المقدمة عبر الإنترنت، أو التفاعل مع فنيي آبل لخدمة العملاء.

بالنسبة لشركة آبل – التي لديها 271 متجرًا للبيع بالتجزئة في الولايات المتحدة – يمكن أن يساعد الشكل الجديد في التغلب على تحديات المبيعات في موسم العطلات.

والآن تستعد آبل لإطلاق منتجها الأكثر مبيعًا للعام الحالي مع تفشي الوباء مرة أخرى في الأسواق الرئيسية، مثل: الولايات المتحدة، وأوروبا. وقد اتبعت الشركة نهجًا حذِرًا لإعادة فتح متاجر البيع بالتجزئة الخاصة بها، وذلك باستخدام فريق يضم خبراء طبيين لإجراء مكالماته الخاصة على أساس كل مقاطعة على حدة، وفي بعض الأحيان اضطرت إلى إغلاق المتاجر مرة أخرى عندما لا تسمح القوانين المحلية للمتاجر بالعمل.

وتوفر متاجر Express الجديدة لشركة آبل خيارًا آخر في المناطق التي قد تجبرها معدلات (كوفيد-19) المتزايدة على التفكير في تقليل الخدمة للحد من تفشي العدوى.

وقالت (ديردري أوبراين) – نائبة الرئيس الأول لقسم البيع بالتجزئة والأفراد في آبل: إن هذا الخيار لا يعمل بسلاسة مع متاجر آبل في مراكز التسوق، أو مناطق التسوق المزدحمة في وسط المدينة، حيث قد يكون “الحاجز” بعيدًا عن واجهة المتجر.

وقالت أوبراين لرويترز: إن لدى آبل حاليًا نحو 20 متجرًا من هذا القبيل في الولايات المتحدة وأوروبا، وتخطط للتوسع وزيادتها إلى 50 عبر المنطقتين بحلول نهاية الشهر الحالي.

وقالت أوبراين: “إنها طريقة أسرع بالنسبة لنا لخدمة العملاء”. وأضافت: “إنها تسمح لنا بالحفاظ على جميع المسافات الاجتماعية المناسبة، والحفاظ على جميع بروتوكولاتنا الصحية داخل متاجرنا”.