تويتر يمنع حساب حملة ترامب من التغريد

منع موقع تويتر اليوم الخميس مؤقتًا حساب الحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي (دونالد ترامب) من التغريد، قائلًا: إن مقطع فيديو من الحساب عن نجل المرشح الديمقراطي للرئاسة (جو بايدن) ينتهك قواعده.

وأشار الفيديو الذي نشره حساب [email protected] إلى الخبر المنشور في صحيفة (نيويورك بوست) يوم الأربعاء، والذي تضمن تفاصيل مزعومة عن تعاملات (هانتر بايدن) التجارية مع شركة أوكرانية للطاقة، وقال: إن نائب الرئيس السابق التقى بمستشار الشركة.

وأضاف حساب الحملة الانتخابية التابعة لترامب تعليقًا إلى الفيديو، وهو: “جو بايدن كاذب ينهب بلدنا منذ سنوات”.

وقال تويتر: إن الفيديو ينتهك قواعده الخاصة بمنع نشر معلومات خاصة، مضيفًا أن الحساب قد يحتاج إلى حذف المنشور من أجل مواصلة التغريد.

ومن جانبه، قال ترامب عندما سئل عما فعله موقع تويتر: “سينتهي الأمر برمته في دعوى قضائية كبيرة، وهناك أشياء يمكن أن تحدث وتكون شديدة جدًا ولا أرغب في حدوثها، ولكن من المحتمل أن تحدث”.

وقال موقع تويتر يوم الأربعاء: إن خبر (نيويورك بوست) انتهك سياسة “المواد المخترقة”، التي تمنع توزيع المحتوى الذي تم الحصول عليه من خلال القرصنة، والذي يحتوي معلومات خاصة أو أسرار تجارية، أو يُعرّض الأشخاص لخطر الأذى الجسدي.

يُشار إلى أن موقعي فيسبوك، وتويتر كانا قد اتخذا يوم الأربعاء خطوات استباقية لتقييد نشر خبر (نيويورك بوست) في الساعات التي تلت نشره.

وكان موقع تويتر قد فرض قيودًا مماثلة على حساب السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض (كايلي ماكناني) يوم الأربعاء، بعد أن شاركت خبر (نيويورك بوست).

وعلى صعيد منفصل، أكد موقع تويتر أنه سيبدأ بإزالة المنشورات التي تنكر ما يُسمى “المحرقة اليهودية” أو “الهولوكوست” بعد يومين فقط من تطبيق فيسبوك السياسة نفسها.

وقال متحدث باسم تويتر في بيان يوم الأربعاء: “إننا ندين بشدة معاداة السامية، والسلوك البغيض لا مكان له على الإطلاق في خدمتنا”. وأضاف: “لدينا أيضًا سياسة قوية بشأن ’ تمجيد العنف’ ونتخذ إجراءات ضد المحتوى الذي يمجد أو يشيد بأعمال العنف والإبادة الجماعية التاريخية، ومن ذلك: الهولوكوست”.