5 أسباب تدفعك للتبديل إلى متصفح فايرفوكس

يعتبر متصفح الويب مثل: فايرفوكس أو جوجل كروم أو مايكروسوفت إيدج، هو التطبيق الأساسي في الحواسيب والأجهزة المحمولة، الذي يتيح لك القيام بالعديد من الأشياء، مثل: فحص البريد الإلكتروني وحسابات مواقع التواصل الاجتماعي، وقراءة الأخبار، وتشغيل مقاطع الفيديو والموسيقى وغيرها من الأشياء الأخرى.

وعند الحديث عن متصفحات الويب الأكثر شعبية، نجد أن متصفح كروم من جوجل متصدر القائمة بلا شك، حيث يتمتع بالسرعة والفعالية، ولكن مع ذلك نجد أن جوجل لا تزال تتأخر بشكل كبير في تضمين ميزات الأمان التي يطالب بها المستخدمون، مثل: خيار تعطيل ملفات تعريف ارتباط التتبع التابعة للجهات الخارجية.

وبدلًا من ذلك يمكنك استخدام متصفح (فايرفوكس) Firefox الذي يُركز على تقديم العديد من ميزات الأمان والخصوصية المضمنة، مثل: حظر ملفات تعريف الارتباط التابعة للجهات الخارجية ومجموعة واسعة من تقنيات التتبع الأخرى، بالإضافة إلى العديد من التحسينات الرئيسية للأمان والخصوصية التي تجعلك تفكر جديًا في التبديل إلى هذا المتصفح فورًا واستخدامه كمتصفح رئيسي بدلًا من متصفح جوجل كروم.

1- عمليات بحث مشفرة:

عندما تبدأ باستخدام متصفح فايرفوكس ستظهر لك نافذة منبثقة تخبرك بأن المتصفح يستخدم عمليات بحث مشفرة، وهذا يعني: عندما تكتب عنوان URL لموقعٍ ما يجب على المتصفح أن يفحص شيئًا يسمى نظام اسم النطاق (DNS) لمعرفة عنوان IP الرقمي الذي يتوافق مع اسم الموقع الذي أدخلته.

عادةً ما تكون عمليات البحث هذه غير مشفّرة، مما قد يسمح لمزود خدمة الإنترنت (ISP) أو المخترق باسترداد قائمة بجميع المواقع التي تزورها، ومن ثم يقوم متصفح فايرفوكس تلقائيًا بتوجيه جميع طلبات DNS إلى خدمة مشفرة، بغضّ النظر عن مزود خدمة الإنترنت الذي تستخدمه، بعكس متصفح كروم الذي يقوم بتشفير طلبات DNS فقط إذا كان مزود خدمة الإنترنت لديك يوفر هذه الإمكانية.

2- الحماية المحسّنة ضد التتبع:

توفر لك ميزة (الحماية المحسنة للتتبع) Enhanced Tracking Protection في متصفح فايرفوكس الحماية من جميع أنواع التتبع أثناء تصفح المواقع المختلفة، ويتضمن ذلك: ملفات تعريف الارتباط التابعة للجهات الخارجية، وعمليات تعدين العملات المشفرة، وإنشاء البصمات الرقمية (fingerprinting) وغيرها من عمليات التتبع الأخرى التي تستخدمها مواقع الويب.

3- الحد من تتبع موقع فيسبوك لنشاطك:

يقدم لك متصفح فايرفوكس إضافة قوية تُسمى (Facebook Container) مصممة خصوصًا لحمايتك من تتبع موقع فيسبوك لنشاطك أثناء تصفح الإنترنت، مثل: الضغط على أزرار الإعجاب والمشاركة التي تظهر على العديد من صفحات الويب والتي تسجل أنك قمت بزيارة الموقع الذي يعرضها، ولا تؤثر الإضافة في تجربة استخدامك لموقع فيسبوك نفسه، ولكنها تحظر أدوات التتبع التابعة لفيسبوك في جميع مواقع الويب الأخرى.

4- معرفة إذا ظهر عنوان بريدك الإلكتروني في خروقات البيانات:

يتيح لك متصفح فايرفوكس معرفة إذا ظهر عنوان بريدك الإلكتروني في اختراق للمواقع التي قمت بالتسجيل فيها، من خلال خدمة (Firefox Monitor) الذي يقدم لك ملخصًا للخروقات التي حصلت لمواقع الويب التي قمت بالتسجيل فيها مستخدمًا هذا العنوان، ومن ثم ستكون لديك فرصة لتغيير بيانات تسجيل الدخول الخاص بك في الموقع المخترق، أو إغلاق الحساب لضمان عدم تمكن المتسللين من الوصول إليه.

5- أداة مدمجة لإدارة كلمات المرور الخاصة بك:

تتيح لك أداة (Lockwise) إدارة كلمات المرور التي تستخدمها عند التسجيل في مواقع الويب المختلفة أثناء استخدام متصفح فايرفوكس من خلال حفظ أي عمليات لتسجيل الدخول بشكل تلقائي وإدارتها في المتصفح نفسه.

بالإضافة إلى ذلك، تقترح لك الأداة كلمات مرور قوية عند النقر بزر الماوس الأيمن على حقل كلمة المرور في موقع الويب المعني، كما تقدم الأداة تطبيقات للأجهزة المحمولة تتيح لك مزامنة عمليات تسجيل الدخول من خلال حساب فايرفوكس الخاص بك عبر جميع أجهزتك.