آبل تجلب شحن MagSafe لأجهزة آيفون الجديدة

أعادت شركة آبل إحياء علامتها التجارية (MagSafe) للشحن مع تعديل بسيط، إذ إنها لم تعد خاصة بأجهزة ماك بوك، بل أصبحت خاصة بأجهزة آيفون الجديدة (iPhone 12).

وأكد الإعلان الشائعات التي ظهرت في الأسبوع الماضي والتي أفادت أن آبل ستعيد كابل الشحن المغناطيسي الخاص بها الذي بدأت بالتخلص التدريجي منه بالنسبة للحواسيب المحمولة الصادرة في عام 2016.

وكان شحن (MagSafe) يمثل ميزة أمان لأجهزة الحاسب المحمولة، بحيث إنه يقلل إمكانية إتلاف الكابل أو منفذ الشحن أو إسقاط حاسب ماك بوك عن طريق التعثر بالسلك، وذلك لأنه يسمح بفصل الأجهزة بسهولة عند السحب.

وتدور العلامة التجارية (MagSafe) الجديدة حول الهاتف المحمول، وتأتي مع مجموعة جديدة كاملة من الملحقات التي تركز على الهاتف الذكي.

ويتضمن ذلك محفظة مغناطيسية تتصل بالجزء الخلفي من أجهزة آيفون الجديدة، وغطاء جلدي جديد يحوّل الهاتف إلى ما يبدو أنه وضع ساعة جديد لنظام (iOS) مع عرض الوقت فقط، وشاحن قابل للطي لكل من آيفون و ساعة آبل.

وعلى عكس الإصدار السابق، الذي استخدم المغناطيس لربط الكابلات بمنافذ أجهزة حاسب آبل المحمولة، فإن هذا الإصدار الجديد من تقنية الشحن مصمم لعالَم يتوفر فيه الشحن اللاسلكي على نطاق واسع.

ويسهل شحن (MagSafe) توصيل جهاز آيفون بشواحن لاسلكية مدعومة، ومن ضمنها الشواحن اللاسلكية التي تصنعها جهات خارجية، ويمكن للعملاء أيضًا توقع ملحقات مبتكرة من جهات تصنيع خارجية.

ومن المفترض أن تقدم آبل شواحنها الخاصة، ومن ضمنها شاحن (MagSafe) المستقل لهاتف آيفون وشاحن لشحن آيفون وساعة آبل المسمى (MagSafe Duo Charger).

ويدعم الشاحنان 15 واطًا من الطاقة، بما يتماشى مع أحدث معايير (Qi).

ولم تتضح بعد أنواع الشواحن أو الكابلات التي من المفترض وصولها مع أجهزة آيفون الأربعة الجديدة، التي تشمل (iPhone 12) و (iPhone 12 Mini) و (iPhone 12 Pro) و (iPhone 12 Pro Max).

ويحتوي متجر آبل الآن على قسم (MagSafe)، مما يؤكد سعر شاحن (MagSafe) المستقل لهاتف آيفون بـ 39.99 دولارًا.

تجدر الإشارة إلى أن أي علامة تجارية يمكنها من الناحية النظرية صنع شاحن (Qi) مغناطيسي لجهاز آيفون 12، لكنها تحتاج إلى العمل مع آبل إذا أرادت الوصول إلى سرعات الشحن الأسرع، ونظام تحديد (NFC) للتعرف على الملحقات.