Mate 40.. هل ستكون السلسلة الأخيرة من هواوي التي تعمل بنظام أندرويد؟

تواجه شركة هواوي الكثير من التحديات في الوقت الحالي لكنها لن تستسلم في أي وقت قريب على ما يبدو، ولا نعتقد أنها ستفعل ذلك، فشركة هواوي اليوم تقوم بإطلاق المتاجر الخاصة بها وتستمر في بيع منتجات جديدة، حتى لو كان عمالقة التكنولوجيا الآخرون يعارضونها، ويترقب المستخدمون سلسلة Mate 40 المنتظرة، حيث من المتوقع أن يأتي الهاتف الرئيسي من سلسلة Mate 40 في أكتوبر مع معالج (Kirin) بقدرة 5 نانومتر ويدعم شبكات الجيل الخامس.

جميعنا نتذكر القول: إن هاتف هواوي Mate 40 سيكون آخر هاتف من الشركة يستخدم شريحة (Kirin) بسبب القيود الأمريكية، حيث أظهرت عروض صور Mate 40 Pro المبكرة كاميرا السيلفي المزدوجة والشاشة، ولسنا متأكدين من وجود كاميرا (FreeForm)، ولكن تم ذكرها أيضًا من قبلُ في الشائعات.

ستعلن شركة هواوي عن شيء كبير في 22 أكتوبر 2020، حيث نشر (Huawei Mobile) إعلانًا تشويقيًا على منصة تويتر يخبرنا أن (قوة غير مسبوقة قادمة) في إشارة إلى سلسلة Mate 40.

قد يكون لهذه القوة القادمة علاقة بمعالج (Kirin) المزود بتقنية 5 نانومتر، ويدعم شبكات الجيل الخامس، حيث إن دعم شبكات الجيل الخامس ليس جديدًا تمامًا، ولكنه لن يُنسى بالنسبة لشركة هواوي لكونه آخر هاتف ذكي يعمل بمعالج (Kirin). أما عن المواصفات والمزايا الأخرى، فلم تتم مشاركة الكثير من التفاصيل، ولكن ما سمعناه في الأشهر القليلة الماضية له علاقة بالمعالج ومزايا الكاميرا، لذلك فلْننتظر ولْنرَ.

معظم التسريبات تقول: “إن الهاتف سيأتي بأحدث معالج (Kirin)، وبالتحديد معالج (Kirin 9000)، على الرغم من أن هواوي لم تؤكد رسميًا ذلك حتى الآن”. بالإضافة إلى ذلك، ووفقًا للمدير التنفيذي لأعمال المستهلك في الشركة (Yu Chengdong)، فإن هذا الهاتف سيكون الأخير في سلسلة هواتف Mate الذي سيعمل بمعالجات Kirin، ويرجع ذلك إلى الحرب التجارية بين الصين وأمريكا. 

لا تتوفر معلومات مؤكدة عن نظام التشغيل الذي ستعمل به سلسلة Mate 40 حتى الآن، لكن هناك شائعات حول احتمال أن يعمل الهاتف بنظام أندرويد، لكن بدون خدمات جوجل، مما يضعه في وضع مشابه لهواتف Huawei Mate 30.