آبل تواصل حظر لعبة فورتنايت من متجرها

حكم قاض فيدرالي في ولاية كاليفورنيا يوم أمس الجمعة في طلب قضائي بأن شركة آبل يمكنها حظر لعبة فورتنايت من متجر تطبيقاتها، لكن يجب ألا تضر بالنشاط التجاري لأدوات مطوري شركة (Epic Games)، التي تتضمن محرك (Unreal)، الذي تستخدمه المئات من ألعاب الفيديو الأخرى.

وقالت قاضية المقاطعة إيفون غونزاليس روجرز (Yvonne Gonzalez Rogers): تتمسك المحكمة بالنتائج التي توصلت إليها من الأمر التقييدي الوقتي، وتمنح بموجب هذا جزئيًا وترفض جزئيًا اقتراح (Epic Games) بإصدار أمر قضائي أولي.

وتقدمت (Epic Games) في الشهر الماضي بطلب قضائي أولي من شأنه إعادة لعبتها إلى متجر التطبيقات واستعادة حساب المطور بعد أن أنهت الشركة المصنعة لهواتف آيفون حساب (Epic Games) في متجر تطبيقاتها.

ورفعت شركة (Epic Games) دعوى قضائية ضد شركة آبل في شهر أغسطس، مدعيةً أن عمولة الشركة بنسبة 30 في المئة على بعض عمليات الشراء داخل التطبيق التي تتم من خلال متجر تطبيقاتها، مع ضوابط آبل على التطبيقات التي يمكن للمستخدمين تنزيلها في أجهزة آيفون، تشكل سلوكًا مناهضًا للمنافسة.

وجاءت الدعوى بعد أن طرحت (Epic Games) نظامها للدفع ضمن لعبة فورتنايت الشهيرة.

ولا تسمح آبل بأنظمة دفع بديلة لنظامها وأزالت لعبة فورتنايت من (App Store) وهددت بإنهاء حسابات مطوري (Epic Games)، الأمر الذي يؤثر في الأنشطة التجارية الأخرى لشركة (Epic Games) فيما يتعلق ببيع محرك الألعاب المستخدم في تصميم الألعاب.

وتحركت (Epic Games) لمنع آبل من اتخاذ الخطوتين، وأصدر القاضي سابقًا أمرًا طارئًا سمح لشركة آبل بسحب ألعاب (Epic Games) من متجر التطبيقات، لكنه منع الشركة المصنّعة لهواتف آيفون من اتخاذ أي إجراء من شأنه الإضرار بأدوات مطوري (Epic Games).

وقالت القاضية في حكم يوم أمس الجمعة: تمتلك (Epic Games) حججًا قوية بشأن التوزيع الحصري لشركة آبل من خلال (App Store)، ونظام الشراء داخل التطبيق الذي تحصل آبل من خلاله على 30 في المئة من المدفوعات.

وأضافت القاضية: أن (Epic Games) لم تتناول الحجج المضادة لشركة آبل بشكل كافٍ، وقالت: تظل الأمور، التي تم تناولها في الأمر التقييدي الوقتي، كما هي.

ويعني هذا أن لعبة فورتنايت ستظل محظورة من (App Store) حتى القرار النهائي للمحكمة في العام المقبل.