الولايات المتحدة تستأنف قرار قاضٍ بمنع حظر تطبيق تيك توك

قالت الحكومة الأمريكية في دعوى قضائية يوم الخميس: إنها ستستأنف حكم قاضٍ يمنعها من حظر التنزيلات الجديدة لتطبيق مشاركة الفيديو القصير (تيك توك) TikTok المملوك للصين.

وقالت وزارة العدل: إنها استأنفت الأمر أمام محكمة الاستئناف الأمريكية التابعة لدائرة العاصمة.

وفي أواخر شهر أيلول/ سبتمبر الماضي، حظر قاضٍ أمريكي مؤقتًا أمر إدارة ترامب الذي يمنع شركتي آبل وجوجل المالكتين لنظامي iOS وأندرويد من تقديم تطبيق تيك توك في متجري آب ستور، وجوجل بلاي.

وتعرضت شركة (بايت دانس) ByteDance الصينية – المالكة للتطبيق – لضغوط لبيع التطبيق الشهير. ويؤكد البيت الأبيض أن تطبيق تيك توك يثير مخاوف تتعلق بالأمن القومي، حيث يمكن للحكومة الصينية الحصول على البيانات الشخصية التي جُمعت عن 100 مليون أمريكي ممن يستخدمون التطبيق. وستظل أي صفقة خاصة بالتطبيق بحاجة إلى مراجعة لجنة الاستثمار الأجنبي في الولايات المتحدة التابعة للحكومة الأمريكية.

يُذكر أيضًا أن المفاوضات جارية في الوقت الراهن بين (وول مارت) Walmart وأوراكل للحصول على حصص في شركة جديدة، اسمها (تيك توك جلوبال) TikTok Global، من شأنها أن تشرف على عمليات تيك توك في الولايات المتحدة.

ولكن الشروط الرئيسية للصفقة – ويشمل ذلك: من سيكون صاحب ملكية الأغلبية – لا تزال محل نزاع. وقالت بايت دانس أيضًا: إن أي صفقة تحتاج إلى موافقة الصين. وقد راجعت بكين قائمة التقنيات الخاضعة لحظر التصدير بطريقة تمنحها رأيًا في أي صفقة تيك توك.

وعلى نحو مشابه، قالت وزارة العدل الأمريكية يوم الجمعة الماضي: إنها ستستأنف قرار قاضٍ منع الحكومة من إجبار شركتي آبل وجوجل على عدم تقديم تطبيق التراسل الفوري الصيني (وي شات) WeChat للتنزيل في متاجر التطبيقات الأمريكية.

وقالت الحكومة: إنها ستستأنف أمام محكمة الاستئناف الأمريكية التاسعة القرار التمهيدي الصادر عن قاضية الصلح الأمريكية (لوريل بيلر) في 19 أيلول/ سبتمبر 2020. وحظر الأمر القضائي أمر وزارة التجارة الأمريكية، الذي من شأنه أيضًا منع المعاملات الأمريكية الأخرى مع شركة (وي شات) التابعة لشركة (تينسنت) Tencent، مما قد يجعل التطبيق غير قابل للاستخدام في الولايات المتحدة.