المحكمة العليا انقسمت بشأن قضية جوجل وأوراكل

بدت المحكمة العليا الأمريكية منقسمة عند النظر في مسألة حماية شركة جوجل من الدعوى القضائية الطويلة الأمد التي رفعتها شركة أوراكل، والتي اتهمتها بانتهاك حقوق النشر عند بناء نظام التشغيل أندرويد العامل في معظم الهواتف الذكية في العالم.

واستمعت المحكمة إلى المرافعات الشفوية في استئناف جوجل لحكم محكمة أدنى بإحياء الدعوى القضائية، التي طلبت فيها أوراكل تعويضات لا تقل عن 8 مليارات دولار.

وأعرب بعض القضاة الثمانية عن قلقهم من أن جوجل نسخت تعليمات برمجية من أوراكل بدلاً من الابتكار وبناء تعليمات برمجية خاصة بها للأجهزة المحمولة.

فيما أكد قضاة آخرون أن الانحياز إلى أوراكل يمكن أن يمنح مطوري البرامج الكثير من القوة مع تأثيرات ضارة محتملة في صناعة التكنولوجيا.

وبرأت هيئة المحلفين جوجل في عام 2016، لكن محكمة الاستئناف الأمريكية للدائرة الفيدرالية ألغت هذا القرار في عام 2018، ووجدت أن إدراج جوجل لتعليمات برمجية من أوراكل في أندرويد غير مسموح به بموجب قانون حقوق النشر الأمريكي.

واتهمت أوراكل جوجل بنسخ آلاف الأسطر من التعليمات البرمجية للغة البرمجة جافا الخاصة بها دون ترخيص، وذلك من أجل جعل نظام أندرويد بمثابة منصة منافسة، مما أضر بأعمال أوراكل.

وأخبر محامي جوجل، توماس غولدشتاين (Thomas Goldstein)، القضاة أن التعليمات البرمجية من جافا المتنازع عليها لا ينبغي أن تحصل على حماية وفقًا لحقوق النشر؛ لأنها الطريقة الوحيدة لبناء برامج جديدة باستخدام لغة البرمجة.

واقترح رئيس المحكمة العليا، جون روبرتس (John Roberts)، أنه يتعين على جوجل الدفع لأوراكل من أجل الحصول على ترخيص لجافا.

قال روبرتس: “قد يكون اختراق الخزنة هو الطريقة الوحيدة للحصول على المال الذي تريده، لكن هذا لا يعني أنه يمكنك فعل ذلك”.

وتساءل القاضي نيل جورسوتش (Neil Gorsuch) عن اعتماد جوجل على ابتكار أوراكل، وقال: المنافسون الآخرون، مثل آبل ومايكروسوفت، تمكنوا من ابتكار هواتف تعمل بشكل جيد دون الانخراط في هذا النوع من النسخ.

وتتنازع أوراكل وجوجل، وهما شركتان تكنولوجيتان عملاقتان وتبلغ عائداتهما السنوية مجتمعة نحو 200 مليار دولار، منذ أن رفعت أوراكل دعوى قضائية لانتهاك حقوق النشر في عام 2010.

وقالت جوجل: إن أوامر الاختصار التي تم نسخها في أندرويد غير محمية بحقوق النشر؛ لأنها تساعد المطورين على كتابة برامج للعمل عبر المنصات، وهو مفتاح لابتكار البرامج.

وقال دوريان دالي (Dorian Daley)، المستشار العام لشركة أوراكل، لوكالة رويترز: إن أوراكل ستعيد حساب التعويضات إذا فازت في المحكمة العليا وأعيدت القضية إلى محكمة أدنى لمزيد من التقاضي.

وأضاف: تسعى أوراكل للحصول على أكثر من المبلغ الذي كانت تسعى إليه في السابق، ودعمت إدارة الرئيس (دونالد ترامب) شركة أوراكل في القضية، ومن المتوقع صدور حكم بحلول نهاية شهر يونيو.