YouTube Music تتيح بث الموسيقى عبر مكبرات الصوت

أصبح بإمكان المستخدمين الذين لا يدفعون مقابل خدمة (YouTube Music) على كل من أندرويد وآي أو إس إرسال المقاطع الصوتية المُحملة سابقًا عبر خدمة جوجل إلى الأجهزة ومكبرات الصوت في جميع أنحاء المنزل.

وتتمثل إحدى نقاط البيع الرئيسية لخدمة جوجل الموسيقية في أنه يمكنك تحميل ملفات (MP3) الخاصة بك على السحابة، والاستماع إلى مكتبة الأغاني هذه من أي جهاز طالما أنك تسجل الدخول إلى حسابك الشخصي.

ويسمح لك هذا بشراء الأغاني من أي مكان تقريبًا والاستماع إليها في هاتفك، ومع ذلك، فقد كان الحساب المجاني لا يدعم إرسال أغاني المكتبة السحابية إلى مكبرات الصوت الذكية.

وكانت هذه المكتبة السحابية واحدة من أهم الأسباب التي دفعت جوجل للتريث قبل إيقاف تشغيل (Google Play Music)، حيث أمضى العديد من الأشخاص سنوات في بناء مكتبتهم.

وأتاحت (YouTube Music) دعم كروم كاست (Chromecast) للجميع، حيث اقتصر البث سابقًا على الأشخاص الذين يدفعون مقابل خدمة البث الشهرية.

وكان أصحاب الاشتراك المدفوع فقط يستفيدون من هذه الميزة في السابق، وهو قيد أثار غضب بعض الأشخاص بعد أن قاموا بالانتقال من (Google Play Music) إلى (YouTube Music).

ووفقًا للتقارير، تعمل خدمة (YouTube Music) الآن بشكل أفضل مع مساعد جوجل الذكي (Google Assistant) عندما يتعلق الأمر بقوائم التشغيل الشخصية.

ويمكنك طلبها بالاسم عند التحدث إلى المساعد، وستظهر قائمة التشغيل الصحيحة، ولم يكن ذلك ممكنًا من قبل.

ومن الغريب أن جوجل استغرقت كل هذا الوقت لجعل خدمتين من خدماتها تعملان بشكل أفضل معًا.

أضاف تحديث لعلامة التبويب (استكشف) جداول لأفضل الفنانين والأغاني ومقاطع الفيديو الموسيقية في 57 دولة.

وتجاوزت الخدمة حاجز 500 مليون تنزيل في الشهر الماضي، وهي متوفرة في 95 دولة حول العالم.

وتأتي هذه التحديثات في ظل مواصلة جوجل لعملية الإلغاء التدريجية المخطط لها منذ فترة طويلة لخدمة (Google Play Music)، مما يجعل (YouTube Music) بمثابة خدمة الموسيقى الوحيدة للشركة.

وتعمل جوجل على إيقاف خدمة (Google Play Music)، ومن المقرر أن يتم إغلاقها في جميع أنحاء العالم في شهر أكتوبر.

وأوقفت جوجل في الأسبوع الماضي إمكانية تحميل الموسيقى للجميع، وهذا يعني أنه لا يمكنك تحميل موسيقى جديدة إلى حسابك، لكن لا يزال بإمكانك بث الموسيقى الموجودة سابقًا.