Hold for Me .. ميزة تحميك من موسيقى الانتظار

أعلنت شركة جوجل عن ميزة جديدة تسمى (Hold for Me) لنظام التشغيل أندرويد، التي تجعل فترة الانتظار أثناء المكالمات الهاتفية أكثر متعة.

وقد تكون المكالمة الهاتفية في بعض الأحيان هي أفضل طريقة لإنجاز شيء ما، لكننا نحتاج إلى الانتظار أثناء هذه المكالمات في أغلب الأحيان والاستماع لموسيقى الانتظار والرسائل المتكررة قبل الوصول إلى ممثل دعم العملاء الذي يمكنه المساعدة.

ووفقًا لجوجل، فقد أمضى الناس في الولايات المتحدة أكثر من 10 ملايين ساعةِ انتظارٍ أثناء التحدث مع الشركات الأسبوع الماضي.

وتتوفر ميزة (Hold for Me) حاليًا كميزة للمعاينة في الولايات المتحدة لهواتف (Pixel 5) و (Pixel 4A) الجديدة من جوجل.

وإذا اتصلت برقم مجاني وتم وضعك قيد الانتظار، فسيقوم مساعد جوجل بمراقبة المكالمة نيابة عنك حتى تتمكن من القيام بأشياء أخرى.

وعندما يرد الطرف الآخر على المكالمة، فإن الميزة تعمل على تنبيهك عبر صوت واهتزاز وإشعار على الشاشة، وتطلب من الطرف الآخر في المكالمة الانتظار حتى تتمكن من الرد على المكالمة.

وإذا شعرت في أي وقت بالتوتر ورغبت في معرفة ما يجري، فإن بإمكانك مراقبة ما يقال – أو يتم تشغيله – من خلال التسمية التوضيحية في الوقت الفعلي على شاشة هاتفك.

ويتوفر زر على الشاشة يتيح لك النقر من أجل العودة إلى المكالمة في أي وقت، وتظهر تحته رسالة تقول: “تشغيل الموسيقى”، للإشارة إلى أن مساعد جوجل ما يزال يستمع إلى موسيقى الانتظار.

ويمكنك أيضًا اختيار الضغط على زر إنهاء المكالمة الأحمر لإنهاء المكالمة من هذه الشاشة.

وتُعد ميزة (Hold for Me) في الوقت الحالي ميزة اختيارية يمكن تمكينها في إعدادات جوجل.

ويمكن اعتبارها مشابهة للميزات الأخرى التي قدمتها جوجل من أجل تحسين تجربة الهاتف، مثل فحص المكالمات، التي تستخدم النسخ الصوتي للسماح لك بسؤال المتصل غير المعروف والحصول على معلومات قبل إجراء المكالمة بالفعل.

وأوضحت جوجل أن ميزة (Hold for Me) مبنية على ذكاء تقنية فحص المكالمات ونظام دوبلكس (Duplex)، وهو عبارة عن تقنية قائمة على الذكاء الاصطناعي تركز على كيفية إجراء المحادثات عبر الهاتف.