أمازون تنأى بنفسها عن دراجة Prime

نأت شركة أمازون بنفسها عن دراجة (Prime) أو دراجة (EX-Prime) المتصلة الذكية من شركة معدات التمرين (Echelon Fitness) البالغة قيمتها 500 دولار، بعد أن تم تسويق المنتج بشكل غير صحيح على أنه تعاون بين الشركتين.

وأعلنت شركة (Echelon Fitness) عن ما يسمى دراجة (Prime) للتمارين، واصفة إياها بأنها أول منتج للياقة البدنية متصل بشركة أمازون وتم تطويره بالتعاون معها.

وتم الإعلان عن هذه الخطوة على نطاق واسع باعتبارها أول دخول لشركة أمازون في سوق الدراجات الذكية.

وتسببت الأخبار في انخفاض أسهم شركة بيلوتون (Peloton) لصناعة الدراجات، حيث توقع التجّار دخول أمازون في سوق التمارين المنزلية المتنامي.

ونفت أمازون مشاركتها في شراكة مع (Echelon Fitness) أو دراجة (Prime)، وطلبت من (Echelon Fitness) التوقف عن بيع دراجة (Prime) وتغيير علامتها التجارية.

ويبدو أيضًا أن أمازون قد سحبت المنتج من موقعها على الإنترنت، وأدرجته على أنه غير متوفر حاليًا، وتم حذف بيان صحفي للمنتج من (Echelon Fitness) يروج لعملها مع أمازون.

وقال متحدث باسم أمازون: “هذه الدراجة ليست منتجًا من منتجات أمازون أو مرتبطة بعلامة (Amazon Prime) التجارية، وليس لدى (Echelon Fitness) شراكة رسمية مع أمازون، ونحن نعمل مع (Echelon Fitness) لتوضيح ذلك في اتصالاتها، ووقف بيع المنتج وتغيير علامته التجارية.

وبدت دراجة (Echelon Fitness) كبديل اقتصادي للدراجات الذكية التي تصنعها شركة بيلوتون، كما أن أخبار التعاون مع أمازون جعلت إطلاقها مثيرًا بشكل خاص.

وذكرت مجلة (CyclingWeekly) أن أعضاء (Amazon Prime) فقط هم الذين يمكنهم شراء الدراجة بقيمة 500 دولار، وقالت: إن المنتج يُنظر إليه على أنه منافس جاد لمنتج بيلوتون.

وقالت المتحدثة باسم (Echelon Fitness)، ماريسا ماستيلون (Marissa Mastellone)، في بيان: إن المنتج تم بناؤه بواسطة الشركة لبيعه حصريًا على أمازون، وأضافت: أن (Echelon Fitness) تعمل على إعادة تسمية المنتج لإعادة بيعه في أسرع وقت ممكن.

وقالت ماستيلون: إن شركة (Echelon Fitness) تتوقع إعادة إدراج المنتج في موقع أمازون الإلكتروني بمجرد تغيير علامته التجارية.

وادعى الرئيس التنفيذي لشركة (Echelon Fitness) في مقابلة: أن شركته بدأت العمل مع أمازون في شهر يناير، دون أن يؤكد بشكل صريح أن المنتج قد تم تطويره مع أمازون أو من أجلها.