فيسبوك تزيل القيود عن المحتوى النصي في صور الإعلانات

وفقًا للتقارير، تقوم شركة فيسبوك بإزالة القيود عن المحتوى النصي في الإعلانات التي تتضمن أكثر من 20 في المئة من النصوص في الصورة الرئيسية، وهذا التحديث مهم جدًا للمعلنين.

وقال خبير وسائل التواصل الاجتماعي (Matt Navarra) إن فيسبوك تتصل بالمعلنين مباشرة لإبلاغهم بالتحديث، حيث تقول الشركة: “لن نعاقب بعد الآن الإعلانات التي تحتوي على كميات كبيرة من النص في المزادات والتسليم”.

تعمل شركة فيسبوك حاليًا على تحديث وثائقها؛ لتعكس هذا التحديث على صفحة تعليمات فيسبوك حول النص في صور الإعلان.

تقول القاعدة المستخدمة قبل هذا التحديث: “لإنشاء تجربة أفضل للمشاهدين والمعلنين، يتم فحص الإعلانات التي تظهر على فيسبوك وإنستاجرام و (Audience Network) بناءً على مقدار نص الصورة المستخدم في إعلانك. وبناءً على هذه المراجعة، فإن الإعلانات التي تحتوي على نسبة عالية من النص في الصورة قد لا يتم عرضها، لكن يُرجى ملاحظة أنه قد يتم تطبيق استثناءات على بعض صور الإعلانات، على سبيل المثال: تنطبق الإعفاءات على أغلفة الكتب وأغلفة الألبومات وصور المنتجات”.

حتى إن شركة فيسبوك قدمت أداة (Text Overlay) للتحقق من كون إعلانك يتوافق مع تقييد النص، ولم تعد هذه الأداة متاحة، حيث تتطلع الشركة إلى تخفيف القيود المفروضة على صور الإعلانات.

تسببت قيود النص التي فرضتها فيسبوك منذ فترة طويلة على صور الإعلانات في حدوث مشكلات كبيرة للعديد من المعلنين، مما يتطلب إعادة تنسيق كبيرة ومحددة لصور الإعلانات؛ من أجل التوافق مع قواعد الإعلانات، وفي بعض الأحيان، كانت عملية التطبيق في هذا الصدد معيبة أيضًا، لذا سيكون من دواعي سرور الكثيرين أن يروا أن هذه القيود قد ألغيت.

لماذا كان لدى فيسبوك قيود على النص في الإعلانات؟

لاحظت الشركة على مر السنين أن مستخدمي فيسبوك وإنستاجرام يكرهون الإعلانات التي تحتوي على نصوص كثيرة جدًا في الصورة الرئيسية، لذلك تم تقييدها على ما يبدو لتحسين تجربة المستخدم العامة. ومع ذلك تم تغيير قواعد نص الإعلان في عام 2018، مما مكّن جهات التسويق من تضمين المزيد من النصوص في إعلاناتهم، ولكن نتيجة لذلك، سيتم تقييد وصول إعلاناتهم اعتمادًا على مقدار تجاوز الحد الأقصى.

إن التحديث الجديد يزيل أي قيود على الوصول، مما يعني أنه سيتم عرض الإعلانات التي تحتوي على أكثر من 20 في المئة من النصوص في الصورة الرئيسية، وكالمعتاد ستصل إلى عدد الأشخاص ذاته مثل أي إعلان آخر على المنصة. 

لكن كما ترى في التفسير الرسمي، لا تزال فيسبوك تشير إلى أن صور الإعلانات التي تحتوي على نص أقل من 20 في المئة تؤدي عملها بشكل أفضل، كما يوصي المعلنون وفيسبوك بالحفاظ على نصك قصيرًا وواضحًا وموجزًا ​​من أجل إيصال رسالتك بشكل فعّال.

ولكن الآن إذا قمت بتضمين المزيد من النصوص في صورة إعلانك، فسيتم عرض إعلانك، ويمكن نظريًا الوصول إلى عدد مماثل من الأشخاص مثل أي حملة أخرى – اعتمادًا على النهج الذي تتبعه.