Realme UI 2.0 تأتي مزودة بميزات ColorOS 11

أعلنت شركة (Realme) عن واجهة المستخدم الجديدة (Realme UI 2.0) المستندة إلى نظام التشغيل أندرويد 11، وهي تحتوي على بعض الميزات الجديدة المقدمة في (ColorOS 11).

وطرحت شركة جوجل أول إصدار مستقر من نظام التشغيل أندرويد 11 لمجموعة هواتف بكسل (Pixel) في وقت سابق من هذا الشهر.

وكشفت منذ ذلك الحين العديد من شركات تصنيع أجهزة أندرويد عن واجهات أندرويد الخاصة بها استنادًا إلى أندرويد 11، مع طرح إصدارات تجريبية لعدد قليل من الأجهزة الشائعة.

وعرضت شركة أوبو الصينية العملاقة للهواتف الذكية واجهة المستخدم (ColorOS 11) المستندة إلى أندرويد 11.

ميزات التخصيص الجديدة:

تدعي (Realme) أن الإصدار الجديد من واجهة المستخدم هو أحد أنظمة تشغيل الهواتف الذكية الأكثر انفتاحًا، ويهدف إلى مساعدة المستخدمين على تخصيص واجهة المستخدم بالكامل.

وتوفر الترقية الدعم لحزم الأيقونات والمشغلات الخارجية، لمساعدة المستخدمين على منح هواتفهم الذكية مظهرًا فريدًا.

ويتم إرفاق (Realme UI 2.0) مع مظهر عالمي جديد يتيح للمستخدمين تحديد ألوان مميزة لهواتفهم الذكية.

وتمنح الميزة المستخدمين الوصول إلى 5 أنواع من سلاسل الألوان و 10 ألوان فردية لتخصيص مفاتيح التبديل والرموز الخاصة بإعدادات أجهزتهم.

وعلاوة على ذلك، تتضمن واجهة المستخدم الجديدة مجموعة متنوعة من تخصيصات (AOD) وخيارات تخصيص الخط والأيقونات ووضع داكن محسن.

ويعطي الوضع الداكن الجديد للمستخدمين خيار الاختيار من بين ثلاثة أنماط جديدة لتلبية احتياجاتهم، ويمنح المستخدمين أيضًا خيار تعتيم الخلفية والرموز أيضًا.

وكما هو الحال مع واجهات أندرويد الأخرى التي تم الإعلان عنها حديثًا، تتضمن (Realme UI 2.0) أيضًا جميع ميزات أندرويد 11 الجديدة، مثل دعم إشعارات الفقاعات، وعناصر التحكم في الوسائط المعاد تصميمها في لوحة الإعدادات السريعة، ومحول إخراج للوسائط.

تحسينات الأداء والخصوصية:

تتضمن (Realme UI 2.0) مجموعة من تحسينات الأداء وميزات الخصوصية لجعل الواجهة أكثر كفاءة مع توفير حماية أفضل لبيانات المستخدم.

وقدمت الشركة الصينية مجموعة جديدة من ميزات حماية الخصوصية وأمان البيانات الإضافية تسمى “خصوصية أعماق البحار”.

ويمكن أن تساعد الميزات في حماية المعلومات الشخصية للمستخدمين من التسرب إلى أي تطبيق من خلال تزويدهم بمعرف فارغ، ومساعدة المستخدمين على تخزين المعلومات الشخصية والملفات الحساسة في خزانة خاصة، والتأكد من حماية المدفوعات التي تتم على البرنامج من الأنشطة الضارة.

وعلاوة على ذلك، يمكن لواجهة المستخدم الجديدة حماية المستخدمين من الرسائل والإعلانات الاحتيالية، وتشتمل الحزمة على (System Cloner) الذي يساعد المستخدمين على فصل عملهم وحياتهم الشخصية في هواتفهم الذكية.

ويمكن للمستخدمين الوصول إلى هذه الملفات الشخصية المنفصلة عن طريق إعداد بصمات للأصابع مختلفة لكل ملف تعريف.

ولجعل الواجهة أكثر كفاءة، قامت الشركة بتضمين العديد من الطرق المريحة للمستخدمين للمشاركة وتعدد المهام.

ويتضمن ذلك ميزات، مثل: القدرة على مشاركة لقطات الشاشة بسهولة مع مستخدمين آخرين، وربط الترجمات الصحيحة لكل إطار، ونافذة عائمة لمساعدة المستخدمين في تعدد المهام، مع فتح العديد من التطبيقات في الوقت نفسه، وميزة كبسولة النوم الجديدة التي تساعد المستخدمين على قفل هواتفهم في وقت محدد، ومساعدتهم في الحصول على قسط جيد من الراحة أثناء الليل.

وتدعي (Realme) أيضًا أنها تمكنت باستخدام الواجهة الجديدة من تحسين استخدام موارد النظام بنسبة 45 في المئة، وزيادة سرعة النظام الإجمالية بنسبة 32 في المئة، وزيادة استقرار معدل الإطارات بنسبة 17 في المئة.

وتظهر (Realme UI 2.0) مع هذه الميزات والتحسينات الجديدة لأول مرة مع سلسلة (Realme Narzo 20) الجديدة، وكشفت الشركة أن الواجهة ستصل إلى أجهزتها القديمة في الأسابيع المقبلة.