موافقة ترامب تجنب بايت دانس إغلاق تيك توك

حصلت شركة بايت دانس الصينية على موافقة ترامب لتجنب إغلاق تطبيق تيك توك، حيث قال الرئيس الأمريكي (دونالد ترامب): إنه يؤيد صفقة من حيث المبدأ من شأنها أن تسمح لتيك توك بمواصلة العمل في الولايات المتحدة، حتى لو بدا أنها تتعارض مع أمره السابق لشركة بايت دانس الصينية بسحب تطبيق الفيديو.

وكانت بايت دانس تسابق الزمن للحصول على موافقة ترامب وتفادي حملة على تيك توك بعد أن قالت وزارة التجارة الأمريكية: إنها ستمنع التنزيلات والتحديثات الجديدة للتطبيق.

وأعرب المسؤولون الأمريكيون عن قلقهم من أن البيانات الشخصية لما يصل إلى 100 مليون أمريكي يستخدمون التطبيق يتم نقلها إلى حكومة الحزب الشيوعي الصيني.

ووقّع ترامب أمرًا تنفيذيًا في 14 أغسطس يمنح بايت دانس 90 يومًا لبيع تيك توك، لكن الصفقة التي تم الإعلان عنها يوم أمس السبت مبنية على أساس الشراكة وليس سحب الاستثمار.

وقال ترامب: إن تيك توك سيكون مملوكًا لشركة جديدة تسمى تيك توك جلوبال (TikTok Global) وسيكون مقرها في الولايات المتحدة.

ومن المفترض أن تستحوذ أوراكل على نسبة 12.5 في المئة من أسهم شركة تيك توك جلوبال (TikTok Global) مع تخزين جميع بيانات المستخدم الأمريكية في السحابة الخاصة بها للامتثال لمتطلبات الأمن القومي للولايات المتحدة.

فيما تستحوذ وول مارت على نسبة 7.5 في المئة من أسهم شركة تيك توك جلوبال (TikTok Global).

وقال أحد المصادر: إن بايت دانس ستمتلك 80 في المئة من أسهم شركة تيك توك جلوبال (TikTok Global)، وبالنظر إلى أن المستثمرين الأمريكيين يمتلكون حاليًا نحو 40 في المئة من بايت دانس، فإن البيت الأبيض يحسب ذلك في مقدار ملكية (TikTok Global).

وقال مصدر ثان: يمتلك المستثمرون الأمريكيون في شركات وول مارت وأوراكل وبايت دانس، بشكل مباشر أو غير مباشر، نحو 53 في المئة من (TikTok Global).

وتأتي الصفقة مع تعهدات تلبي أجندة الرئيس السياسية، كما أن موافقة ترامب تمنع إبعاد مستخدمي تيك توك الشباب قبل الانتخابات الأمريكية في 3 نوفمبر.

ووافقت بايت دانس على إيجاد 25000 وظيفة جديدة في الولايات المتحدة في تيك توك، وقال ترامب، الذي دعا في السابق شركات، مثل وول مارت وأوراكل، إلى دفع رسوم للولايات المتحدة للمشاركة في صفقة تيك توك: إنه سيكون هناك أيضًا صندوق تعليم أمريكي بقيمة 5 مليارات دولار كجزء من الصفقة.

وبينما تحافظ بايت دانس على التعليمات البرمجية المصدرية لتطبيق تيك توك بموجب الصفقة، ستتمكن أوراكل من فحص تلك التعليمات.

وقالت وزارة التجارة: إنها ستؤخر لمدة أسبوع واحد أمرًا كان من المقرر أن يدخل حيز التنفيذ في وقت متأخر من يوم الأحد، الذي كان من شأنه أن يجبر جوجل وآبل على التوقف عن عرض تيك توك للتنزيل.

ويتعين على لجنة الاستثمار الأجنبي في الولايات المتحدة (CFIUS)، وهي اللجنة الحكومية الأمريكية التي تشرف على محادثات الصفقة، الموافقة على الصفقة.