5 أسئلة تجب الإجابة عنها قبل اختيار تطبيقات التعلم الموجهة للأطفال

مع اقتراب العام الدراسي الجديد وعدم رفع القيود المتعلقة بجائحة فيروس كورونا في معظم دول العالم، فمن المتوقع أن يستخدم معظم الطلاب منصات التعلم عن بُعد أو التطبيقات التعليمية للدراسة، ولكن قبل تنزيل مثل هذه التطبيقات يجب على الآباء إلقاء نظرة فاحصة على هذه المنصات والتطبيقات، والبحث عن إجابات للأسئلة الخمسة التالية عند تقييم منصة التعلم عبر الإنترنت أو تطبيقات التعلم الموجّهة للأطفال، خاصةً أولئك الذين تتراوح أعمارهم بين 3 و 10 سنوات.

إليك 5 أسئلة تجب الإجابة عنها قبل اختيار تطبيقات التعلم الموجهة للأطفال:

1- هل يحتوي التطبيق على إعلانات أو عمليات شراء داخلية؟

قد يبدو تطبيق تعلم الرياضيات المجاني الذي يستخدمه طفلك جذابًا للغاية، ولكن الشركة التي طورته ستحتاج إلى تحقيق بعض الأرباح بالتأكيد، وغالبًا ما يكون ذلك من خلال الإعلانات أو عمليات الشراء داخل التطبيق، وبعض هذه الإعلانات قد لا تكون مناسبة للأطفال.

بينما قد تكون عمليات الشراء داخل التطبيق عند إحراز تقدم في اللعبة أو التطبيق مكلفة وتقلل من تركيز الطفل أثناء التعلم، لذا قبل تثبيت التطبيق في جهاز الطفل يجب عليك التأكد من أن التطبيق لا يحتوي على إعلانات أو يتطلب عمليات شراء متعددة للتقدم، أو فتح المستويات قد يكون مكلفًا ويقوم بها الطفل دون علمك.

2- هل يوفر التطبيق طرقًا إبداعية للتعلم؟

تتيح بعض تطبيقات التعلم للأطفال تجميع أحجية أو معرفة الحروف، وهي أنشطة يمكن للأطفال القيام بها دون استخدام جهاز إلكتروني، ومن ثم يجب أن يتيح التطبيق طرقًا أكثر إبداعية للتعلم؛ حتى لا يقوم الطفل بتمضية الكثير من الوقت في استخدام الجهاز بدون سبب.

حيث يمكنك البحث عن تطبيق أو منصة تستفيد من الإمكانات الرقمية للجهاز الذي يستخدمه طفلك، مثل: تطبيق Metamorphabet الذي يساعد الأطفال على التعرف على الحروف، ولكن بدلاً من مجرد تحديد الكلمات التي تبدأ بهذا الحرف تظهر لهم رسوم ملونة للعنصر الذي يبدأ به الحرف.

3- هل التطبيق أو منصة التعلم يلبيان احتياجات الطفل؟

يرغب بعض الأطفال بالتعلم عن طريق النظر إلى العناصر، بينما البعض الآخر يرغبون في لمس الأشياء وتحريكها  للتعلم، لذا يجب على الآباء مراعاة كيف يتعلم أطفالهم عند اختيار التطبيق أو منصة التعلم المناسبة لهم، حيث تخدم بعض منصات أو تطبيقات التعلم طريقة واحدة من طرق التعلم، أو يستخدمون تسلسلًا معينًا قد يكون صعبًا على فهم الطفل.

4- هل يركز التطبيق أكثر على اللعب؟

تُركز بعض التطبيقات التعليمية على المكافآت وليس التعلم، فبدلاً من التحفيز لإتقان مفهوم الرياضيات، يركز التطبيق على أنه يجب على الطفل تحقيق مستوى أعلى للوصول إلى المكافأة، مما يجعله يركز أكثر على كيفية الوصول إلى المستوى التالي بدلًا من التعلم.

5- هل يقدم التطبيق وعودًا غير منطقية؟

تقدم الكثير من تطبيقات التعلم وعودًا كبيرة حول الكيفية التي ستساعد بها طفلك على التعلم، ولكن يجب أن تثير مثل هذه الوعود بعض الشك عند الآباء ما لم يتم دعمها من خلال البحث العلمي الذي يوفره مختصون في مجال التطبيقات الموجهة للأطفال.