لماذا يجب عليك التبديل إلى خدمة بريد إلكتروني أكثر خصوصية؟

يدور جزء كبير من حياتك على الإنترنت حول عنوان بريدك الإلكتروني الذي يُعتبر أساس كل ما تفعله على الإنترنت تقريبًا، مثل: إرسال الرسائل واستقبالها، وتسجيل الدخول إلى المواقع والتطبيقات المختلفة، باختصار يمكن القول: إن صندوق الوارد الخاص بك قد يحتوي على الكثير من المعلومات الخاصة – وفي كثير من الأحيان الأسرار – التي عند تجميعها معًا يمكن أن تنشئ ملفًا شخصيًا عنك، مما يجعل استخدام خدمة بريد إلكتروني توفر المزيد من خيارات الخصوصية والأمان أمرًا حيويًا ومهما للغاية.

الكثير من التهديدات عند إهمال تأمين البريد الإلكتروني:

 بالنسبة للشركات، يمكن أن تؤدي هجمات التصيد التي يتم إطلاقها عبر رسائل البريد الإلكتروني إلى اختراق شبكات الشركة بأكملها، ولكن بالنسبة للأفراد، هناك مخاوف تتعلق بالخصوصية أكثر من الاختراق نفسه.

حيث هناك بعض خدمات البريد الإلكتروني، وأبرزها: جيميل، تهتم بجمع البيانات أكثر، وعلى الرغم من أن (جيميل) لا يفحص محتوى رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بك لجمع المعلومات، إلا أن البيانات من حسابك في جوجل تُستخدم لعرض الإعلانات في صندوق الوارد في البريد نفسه.

حيث يمكن لشركة جوجل استخدام بعض المعلومات الواردة في بريدك للمساعدة في الخدمات الأخرى التي تقدمها، مثل: إضافة حجوزات الطيران تلقائيًا إلى التقويم الخاص بك، التي من المحتمل أن تكون مفيدة وموفرة للوقت، إلا أنها قد تُشكل خطرًا بالغًا على خصوصيتك.

ومن ثم فإن الأمر الذي يجب عليك التفكير فيه هو مدى أمان البريد الإلكتروني، وهل هو أمان قوي بما يكفي لتلبية احتياجاتك، فبالنسبة لمعظم الأشخاص، تعتبر وسائل الحماية الأمنية، مثل: المصادقة الثنائية ومفاتيح الأمان، التي توفرها خدمات البريد الإلكتروني المشهورة، مثل: جيميل و Outlook أكثر من كافية.

ولكن بدلاً من ذلك، قد ترغب في التفكير في استخدام بريد إلكتروني مختلف تمامًا يضع الخصوصية أولاً ويستخدم تقنية (التشفير من طرف إلى طرف)، خاصة إذا كنت تُرسل معلومات سرية أو تريد إرسال رسائل بريد إلكتروني لا يمكن ربطها بهويتك.

يوجد بالفعل بعض خدمات البريد الإلكتروني التي توفر هذه الميزات؛ مثل: خدمة (ProtonMail) التي توفر لك مجموعة من ميزات الأمان المصممة للحفاظ على خصوصية بريدك الإلكتروني وهويتك، وأهمها استخدام تقنية (التشفير من طرف إلى طرف)، حيث تقوم الشركة بتشفير البيانات من جانب العميل باستخدام مفتاح تشفير لا يمكن حتى للشركة الوصول إليه.

أو يمكنك إنشاء عنوان بريد إلكتروني مؤقت، أو ما يُسمى (Burner Email Accounts)، حيث يمكنك إنشاء حساب لفترة زمنية مؤقتة بغرض استقبال رسائل تأكيد التسجيل في المواقع والخدمات، وبمجرد انقضاء المدة الزمنية يُحذف الحساب تلقائيًا من مقدم الخدمة.

تتيح لك خدمة البريد الإلكتروني المؤقت (Burner Mail) الحصول على عنوان بريد إلكتروني فريد ومجهول الهوية لكل خدمة تشترك بها، مما يجعل من الصعب حقًا على الشركات والمعلنين تتبعك عبر الإنترنت، وإذا كنت أحد مستخدمي أجهزة آبل فيمكنك استخدام ميزة (التسجيل مع آبل) Sign In with Apple التي تتيح لك إخفاء عنوان بريدك الإلكتروني عند التسجيل في المواقع والتطبيقات المختلفة.

استخدام خيارات أخرى لإرسال الملفات واستقبالها:

يمكنك أيضًا عدم الاعتماد على البريد الإلكتروني في كل مراسلاتك، فاعتمادًا على الموضوع الذي تريد مراسلة شخص ما بشأنه؛ هناك أيضًا خيار استخدام خدمة مراسلة مشفرة، مثل: تطبيقي Signal أو تيليجرام اللذين يستخدمان تقنية (التشفير من طرف إلى طرف) عند إرسال الملفات والصور ومقاطع الفيديو.

وإذا كنت تتطلع إلى إرسال ملفات كبيرة فيمكنك استخدام أدوات، مثل: WeTransfer Pro أو Send Anywhere اللتين تقدمان خيارات لحماية الملفات بكلمة مرور عند مشاركتها مع عائلتك أو أصدقائك أو زملائك.