Signal يتيح لك التحكم في المتصلين.. إليك كيفية ذلك

يُعتبر تطبيق Signal عمومًا أحد أكثر تطبيقات المراسلة أمانًا في الوقت الحالي، لكن المطورين يعتقدون أنه لا يزال هناك مجال للتحسين عندما يتعلق الأمر بجعل المستخدمين يشعرون بالأمان. 

يتيح لك التحديث الأخير لتطبيق Signal الآن مزيدًا من التحكم في الأشخاص الذين يحاولون إرسال رسائل ومكالمات إليك وهم غير موجودين في قائمة جهات اتصالك، حيث يعتبر ذلك جزءًا من جهود الشركة للدخول في سوق الرسائل، مع الحفاظ على الأمان الذي جذب المستخدمين إلى تطبيق Signal في المقام الأول.

عندما يحاول شخص غير موجود في قائمة جهات اتصالك إرسال رسالة إليك، يمكنك الآن معاينة المحادثة ومشاهدة المزيد من المعلومات قبل قبولها، وإذا كنت تشعر أن هذا الشخص ليس شخصًا تريد الدردشة معه، فيمكنك حذفه. وإذا كان شخصًا لا تريد التحدث إليه حقًا أو شخصًا تتجنبه لسبب أو لآخر، فهناك أيضًا خيار لحظر هذا المستخدم.

ينطبق خيار القبول أو الحذف أو الحظر هذا أيضًا على مكالمات الصوت والفيديو أيضًا، فلن يبدأ هاتفك بالرنين إذا لم يكن المتصل مدرجًا في قائمة جهات الاتصال لديك، أو ما لم تقبل المكالمة. ويؤكد تطبيق Signal أيضًا على أن ملفات تعريف المستخدمين مشفرة من طرف إلى طرف، وتتم مشاركتها عبر بروتوكول الإشارة في القناة نفسها التي تحافظ على اتفاقياتك ومكالماتك محمية، كما يتم أيضًا حماية طلبات الرسائل بحيث يتم إخفاء البيانات الوصفية.

بالنسبة لتلك المحادثات الجارية بالفعل، سترى الآن الملفات الشخصية للأشخاص الذين تدردش معهم بدلاً من أرقام الهواتف التي كانت تظهر سابقًا. كما يمكنك أيضًا الحصول على رمز جديد في رأس المحادثات الفردية، حيث يكون الشخص الذي تتحدث معه موجودًا بالفعل في قائمة جهات اتصالك، وبهذه الطريقة، يكون من السهل تتبع الأشخاص الذين منحتهم إذنًا بالفعل للاتصال بك.

يمكنك تحديث تطبيق Signal إلى أحدث إصدار لمشاهدة هذه التحسينات، وإذا لم تكن قد جربت تطبيق Signal الشهير حتى الآن، وكان الكثير من أصدقائك يستخدمونه بالفعل، فهذا هو الوقت المناسب لتجربته، ونظن أنك لن تتخلى عنه بعد تجربته بفضل المزايا الرائعة التي يوفرها، بالإضافة إلى الأمان الذي يتمتع به التطبيق.