شاهد لماذا فشل هاتف OnePlus Nord في اختبار الثني

أخضعت إحدى قنوات يوتيوب الشهيرة – المتخصصة في اختبارات المتانة – هاتف شركة (ون بلس) الأحدث: (ون بلس نورد) OnePlus Nord، لعدد من الاختبارات، مثل: الحرق والانحناء، فضلًا عن الخدش بأدوات حادة.

وحصلت قناة JerryRigEverything، المعروفة بأنها إحدى أكثر القنوات “تطرفًا” في اختبارات المتانة، على هاتف (ون بلس نورد) الذي لن يُباع في الولايات المتحدة، ولكنه موجه خاصةً لأسواق أوروبا والهند.

وبدأت قناة JerryRigEverything الاختبار بخدش الشاشة التي تمكنت من التحمل حتى المستوى السادس من الخدش المتعمد بأداة معدنية حادة، أما في المستوى السابع، فقد بدأت الخدوش تظهر بوضوح على الشاشة.

ولأن إطار الهاتف مصنوع من البلاستيك مع طبقة، فإن خدشه بشفرة أسفر عن نزع الطبقة الملونة، بالإضافة إلى البلاستيك، أما ظهر الهاتف المحمي أيضًا بالزجاج فقد تحمل الخدش باستخدام الشفرة، تمامًا مثل واجهة الهاتف.

وبخلاف جميع الهواتف التي اختبرتها القناة خلال المدة الماضية، خاصةً الهواتف الرائدة، فإن الهاتف لم يجتز اختبار الثني، إذ ثُني فانكسرت الشاشة. ولكن الزجاج الحامي للكاميرات الأمامية والخلفية نجح في التصدي لمحاولات الخدش باستخدام الشفرة.

أما بالنسبة لاختبار الحرق، فقد كان هاتف (ون بلس نورد) قويًا بما يكفي ليتحمل الحرق المتعمد للشاشة، إذ تعافت وحدات البكسل على الشاشة بعد تعرضها للّهب لمدة 30 ثانية. ومن المثير للإعجاب بالنسبة للقناة هو صمود حساس البصمة الذي تحت الشاشة بعد الخدش بأداة معدنية حادة، حتى إنه كان يعمل بدون مشكلات بعد المستوى السابع.

وكانت شركة (ون بلس) قد أعلنت يوم الثلاثاء الماضي رسميًا عن هاتف (ون بلس نورد 5جي) OnePlus Nord 5G الذي يُعد الأول في سلسلة جديدة من الهواتف التي تمتاز بسعر أقل نسبيًا مقارنةً بهواتف الشركة الأخرى.

ويمتاز الهاتف الجديد بأنه يجلب بعضًا من الميزات المتاحة في هواتف (ون بلس 8) OnePlus 8 الرائدة، مثل الكاميرا الرئيسية التي تبلغ دقتها 48 ميجابكسل، والشاشة المصنوعة من نوع Fluid AMOLED بمعدل تحديث قدره 90 هرتزًا، وتقنية الشحن السريع Warp Charge 30T.