الشراء عبر جوجل مفتوح الآن وبدون عمولة

على مدار الأشهر القليلة الماضية أجرت جوجل تغييرات كبيرة لمساعدة الأنشطة التجارية في الوصول إلى المزيد من المستهلكين، ومساعدة الأشخاص في العثور على أفضل المنتجات والأسعار والأماكن للشراء عبر الإنترنت، كما أراحت جوجل بائعي التجزئة في الولايات المتحدة من إدراج المنتجات في (Google Shopping)، وجلبت هذه القوائم المجانية إلى البحث أيضًا، ونأمل أن تصل هذه الخدمات لجميع المستخدمين في العالم في أقرب وقت.

تتخذ شركة جوجل اليوم خطوة مهمة أخرى لتسهيل بيع تجار التجزئة، وقريبًا لن يضطر البائعون الذين يشاركون في تجربة الشراء عبر (Google Checkout) إلى دفع رسوم عمولة لجوجل، حيث باتت الشركة تتيح لتجار التجزئة مزيدًا من الخيارات من خلال فتح منصتها لموفري الجهات الخارجية، بدءًا من (PayPal) و(Shopify).

تتعلق هذه التغييرات بتوفير جميع الأعمال – من المتاجر الصغيرة إلى السلاسل الكبيرة والأسواق عبر الإنترنت – في أفضل مكان للتواصل مع العملاء، بغض النظر عن مكان حدوث عملية الشراء في نهاية المطاف، ومع توفر المزيد من المنتجات والمتاجر للاكتشاف، وخيار الشراء مباشرة عبر جوجل أو من موقع بائع التجزئة، وسيكون أمام المتسوقين المزيد من الخيارات في جميع المجالات.

المزايا الجديدة لتجار التجزئة:

  • لا توجد عمولة:

في حين أن تجار التجزئة لديهم العديد من الخيارات لتوجيه حركة المرور إلى مواقعهم على الويب باستخدام القوائم المجانية أو من خلال إعلانات التسوق، يستخدم الكثيرون أيضًا الشراء عبر جوجل لمنح المتسوقين طريقة مناسبة لشراء شيء ما عندما يكتشفونه. ومن خلال إزالة رسوم العمولة الخاصة بشركة جوجل، تقوم الشركة بتخفيض تكلفة القيام بالأعمال التجارية، مما يسهل على تجار التجزئة من جميع الأحجام البيع مباشرة عبر جوجل.

  • دعم شركات الطرف الثالث:

لقد سمعت شركة جوجل من بائعي التجزئة أنهم يريدون القدرة على التحكم في خدماتهم المفضلة مثل معالجة الدفع والمخزون وإدارة الطلبات، وهذا هو السبب في أن جوجل تفتح منصتها لمزودي التجارة الرقمية، بدءًا من (Shopify) لإدارة المخزون والطلب و (PayPal) لمعالجة الدفع. 

لذلك، إذا أراد بائعُ تجزئةٍ البيعَ مباشرة عبر جوجل، فيمكنه البدء بشكل أسرع ومواصلة استخدام الأدوات والخدمات التي تعمل بالفعل لأجل عمله، أو إذا كان بائع التجزئة جديدًا في البيع عبر الإنترنت، فسيكون بإمكانه الاختيار من بين عدة خيارات عند الاشتراك في (Merchant Center).

  • استيراد المخزون مع عدد نقرات أقل:

لتبسيط أدواتها وجعلها أكثر توافقًا مع العمليات الحالية للتجار، فإن جوجل تقوم بتمكين تنسيقات خلاصة المنتج الشائعة الاستخدام، وهذا يعني أن بائعي التجزئة يمكنهم توصيل مخزونهم للبيع مباشرة عبر جوجل دون الحاجة إلى إعادة تنسيق بيانات المنتج. كما تضيف الشركة أيضًا خيارًا جديدًا للسماح لبائعي التجزئة بإضافة معلومات المنتج، (مثل الصور أو المواصفات الفنية)، من خلال السحب من قاعدة البيانات الحالية بدلاً من الاضطرار إلى تحميلها بأنفسهم.

  • المزيد من المنتجات والبائعين والخيارات:

نظرًا لتسهيل عملية البيع لمجموعة أوسع من بائعي التجزئة عبر جوجل هذا العام، فإننا نشهد اليوم أيضًا زيادة كبيرة في الطلب على الشراء من الشركات الصغيرة، ولمساعدة المتسوقين على اكتشاف هؤلاء التجار الأصغر، تخطط جوجل أيضًا لإضافة فلتر جديد للأعمال الصغيرة في علامة التبويب (Google Shopping)، وستستمر في إضافة مزايا لمساعدة الشركات الصغيرة على المشاركة في التجارة عبر الإنترنت.