5 طرق تساعدك على إطالة العمر الافتراضي لهاتفك 

تطورت الأجهزة والهواتف الذكية بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة، مما أدى إلى ارتفاع أسعارها، وقد تكلفك ترقية هاتفك لأحدث إصدار من الهواتف الرائدة مبلغًا يتراوح بين 700 إلى أكثر من 1000 دولارٍ. ولذلك فإن إطالة العمر الافتراضي لهاتفك يمكن أن يوفر لك الكثير من المال على المدى الطويل.

سنستعرض اليوم بعض الطرق السهلة التي يمكنك اتباعها لإطالة عمر أي هاتف تستخدمه ابتداءً من الهواتف الرخيصة والمتوسطة، وحتى الهواتف الرائدة:

1- احرص على تحديث نظام التشغيل والتطبيقات باستمرار:

يعتبر تحديث نظام التشغيل والتطبيقات التي تستخدمها في هاتفك أمرًا ضروريًا لإطالة عمر هاتفك وللحفاظ على أمان بياناتك، حيث تتضمن التحديثات إصلاح الأخطاء، وحل مشكلات الأمان، وميزات جديدة لتحسين الأداء العام حتى يعمل هاتفك بأقصى سرعة وتجنب أي مشاكل في الأداء قدر الإمكان.

لحسن الحظ لا تستغرق هذه التحديثات وقتًا طويلًا، كما يقدم كل من نظامي التشغيل أندرويد، و(آي أوإس) iOS ميزات لتحديث التطبيقات تلقائيًا.

في هواتف أندرويد يمكنك تفعيل ميزة (التحديث التلقائي للتطبيقات) Auto-update apps من خلال إعدادات متجر جوجل بلاي، وفي هواتف آيفون يمكنك اتباع الخطوات التالية:

  •  انتقل إلى الإعدادات في هاتفك.
  • اضغط على خيار (آيتيونز، ومتجر التطبيقات) iTunes & App Store.
  • فعّل خيار (تحديثات التطبيق) App Updates عن طريق الضغط على زر التبديل المجاور له.

بالنسبة لتحديث نظام التشغيل في هاتفك، يمكنك التحقق من وجود تحديثات عن طريق الانتقال إلى (الإعدادات) والبحث عن تحديث، ثم اتبع التعليمات لتثبيته.

2- حذف التطبيقات التي لا تستخدمها:

تعمل الهواتف بسعات محددة سواء لذاكرة الوصول العشوائي، أو مساحة التخزين الداخلية، ولهذا السبب من المهم حذف التطبيقات التي لا تستخدمها بشكل روتيني من هاتفك لتوفير سعة التخزين، ومنع التطبيقات من العمل في الخلفية، واستخدام موارد هاتفك بشكل أمثل للحصول على أفضل أداء.

حذف التطبيقات من هاتفك أو جهازك اللوحي الذي يعمل بنظام أندرويد تعتبر عملية بسيطة تستغرق بضع ثوانٍ فقط، ولمعرفة الخطوات يمكنك الاطلاع على مقال: 4 طرق لحذف التطبيقات غير المرغوب فيها من هاتف أندرويد.

ولحذف التطبيقات من هاتف آيفون يمكنك الاطلاع على مقال: كيف يمكنك حذف التطبيقات وتنظيم الشاشة الرئيسية في آيفون؟

3- تجنب شراء شواحن بديلة رخيصة:

بمجرد ضياع شاحن الهاتف أو تلفه يلجأ البعض لشراء البديل الأرخص دون مراعاة للمواصفات ومطابقتها مع الهاتف، حيث لا يدرك الكثيرون أن الشاحن والكابل المرفقين بالهاتف الجديد مصممين خصوصًا له.

إذا فقدت شاحنك أو تعرّض كابل USB للتلف؛ فلا تشترِ أرخص شاحن أو كابل يمكنك العثور عليه، لأنه من المحتمل أن يؤثر بشكل سلبي على أداء جهازك. حيث إن الشواحن والكابلات ليست نوعًا واحدًا يتناسب مع أي هاتف، فكل شاحن له (أمبير شحن) amp يتناسب مع سعة بطارية الجهاز المصمم له، وشراء بديل لا يتناسب مع بطارية هاتفك قد يتسبب في عدم حصول البطارية على الشحن الذي تحتاجه لشحنها بالكامل، مما يؤدي إلى التأثير على عمر البطارية.

لذلك احرص على شراء الشواحن أو الكابلات من الشركة المصنعة لهاتفك أو من الموزعين المعتمدين.

4- تجنب توصيل الشاحن بالهاتف طول الوقت:

هل تقوم بتوصيل هاتفك بالشاحن وتنساه لفترات طويلة؟ لحسن الحظ؛ يدعم الجيل الجديد من البطاريات آليات لمنع الشحن الزائد عندما تصل البطارية إلى الحد الأقصى للشحن، وهذا ينطبق على الهواتف الذكية، والأجهزة اللوحية، والحواسيب المحمولة.

وبالرغم من ذلك فإن إبقاء هاتفك الذكي موصولًا بالشاحن طوال الليل، قد يضر بالجهاز؛ لأن البطارية ستفقد قدرتها تدريجيا مع كل دورة شحن، وهذا هو السبب في أنك ستلاحظ تدهورًا كبيرًا في سعة بطارية هاتفك بسبب التفريغ وإعادة الشحن المستمر.

5- تجنب ارتفاع درجة الحرارة في بطارية الهاتف:

من المعروف أن درجات الحرارة المرتفعة تُقلل من عمر البطارية مع مرور الوقت. لذلك يجب عليك إبقاء هاتفك بعيدًا عن أشعة الشمس القوية، وفتحات النوافذ، ولوحة القيادة في سيارتك، لمنع ارتفاع درجة الحرارة التي تتسبب في تقليل كفاءة البطارية بمرور الوقت، وفي الحالات القصوى يمكن أن تنفجر البطارية، وهو خطر نادر الحدوث، ولكنه محتمل.

إذا حافظت على بطارية هاتفك ابتداءً من أول يوم تستخدمه، سترى نتائج ذلك على المدى البعيد، حيث ستلاحظ مع مرور الوقت أن البطارية لا تزال لديها القدرة على الاحتفاظ بسعة شحن كبيرة حتى بعد عامين أو أكثر من استخدام الهاتف.