Galaxy S30 القادم سيكون أكثر تكلفة من Galaxy S20

من السابق لأوانه الحديث عن هواتف أندرويد الرائدة لعام 2021، ولكن ظهر تقرير جديد يشير إلى أن هاتف سامسونج القادم (Galaxy S30)، وكل هاتف رائد يعمل بنظام التشغيل أندرويد سيحصل على معالج Snapdragon 875 من كوالكوم، سيكون أكثر تكلفة هذا العام.

هاتف Galaxy S30 القادم سيكون أكثر تكلفة من Galaxy S20.. إليك السبب:

أطلقت شركة سامسونج في منتصف شهر فبراير الماضي هاتف Galaxy S20 بسعر يبدأ من 999 دولارًا، وهو ما اعتُبر سعرًا مرتفعًا في ذلك الوقت للغاية نظرًا إلى أن معظم منافسي سامسونج كانوا يقدمون هواتف رائدة بسعر يبدأ من 699 دولارًا.

هذا الأمر انعكس بصورة مباشرة على مبيعات Galaxy S20 التي كانت ضعيفة للغاية، ولكن سامسونج ذكرت أن سبب ضعف مبيعات هاتفها الرائد هو انتشار فيروس كورونا، وعدم تمكن معظم المستهلكين من الترقية بسبب التأثيرات الاقتصادية التي سببها انتشار الجائحة على مستوى العالم.

ولكن يبدو أن السبب الرئيسي هو ارتفاع قيمة المعالجات التي تأتي مع هذه الهواتف الرائدة، حيث أوضح أحد التقارير الحديثة أن معالج Snapdragon 875 القادم سيدمج به مودم (X60 5G) لدعم شبكات الجيل الخامس، وبذلك سيصل سعر المعالج إلى 250 دولارًا، وهذا أغلى بقرابة 100 دولارٍ من معالج Snapdragon 865، الذي يكلف من 150 إلى 160 دولارًا، هذا بدون حساب مودم X55 5G الذي يأتي مع معالج Snapdragon 865.

ومن ثم سنجد أن على شركات صناعة الهواتف الذكية اتخاذ قرار قريبًا بشأن تقليل هامش أرباحها، أو إضافة التكلفة الزائدة إلى سعر الهاتف، ولكن إذا كان الأمر صعبًا قليلًا فإن أحد البدائل هو استخدام معالجات الشركات المنافسة لشركة كوالكوم، مثل شركة (MediaTek) التي تُعد خيارًا ممكنًا، حيث نجد أن سلسلة هواتف سامسونج الموجهة للأسواق خارج أمريكا الشمالية تعمل بمعالجات (Exynos) الخاصة بشركة (MediaTek).

ولكن هذه المعالجات لم تنل إعجاب معظم مستخدمي هواتف سامسونج، الذين قرروا تقديم عريضة إلى الشركة للتوقف عن استخدام معالجات (Exynos) في أجهزة (جالاكسي) Galaxy الرائدة؛ بسبب ضعف الأداء عند مقارنتها بالأجهزة نفسها المتضمنة معالجات (Snapdragon) من شركة كوالكوم.

ومن ثم سنجد أن سعر المعالج القادم من شركة كوالكوم سيكون له أثر كبير على تسعير جميع هواتف أندرويد الرائدة لعام 2021، وشركة سامسونج ستكون أولى الشركات التي يجب عليها أن تفكر جيدًا قبل تسعير هاتفها الرائد القادم؛ لأنها من الشركات التي تقوم بطرح هواتفها الرائدة في وقت مبكر من كل عام، حيث سيتوقف السعر الذي يبدأ به هاتف (Galaxy S30) القادم على تسعير الكثير من هواتف أندرويد الرائدة التي ستُطلق لاحقًا، مثل: هواتف شركة هواوي و OnePlus.