تقرير: شحنات الساعات الذكية تنمو في الربع الأول من 2020 حتى مع كورونا

أظهر تقرير جديد من شركة أبحاث السوق (كاناليس) Canalys بأن شحنات الساعات الذكية شهدت نموًا خلال الربع الأول من 2020، حتى مع تفشي الفيروس التاجي المستجد (كوفيد-19) COVID-19 الذي أضرّ بمختلف قطاعات الإلكترونيات الاستهلاكية.

وبحسب التقرير، فإن الساعات الذكية شهدت خلال الأشهر الثلاثة الأولى من 2020 نموًا بنسبة 12% مقارنة بالمدة ذاتها من العام الماضي، وذلك بعد شحن 14.3 مليون وحدة. وكانت الصين، خاصةً، الأعلى نموًا في الشحنات، إذ نمت حصتها بنسبة 66% مقارنة بالربع الأول من 2019.

وأدى إطلاق ساعات ذكية تدعم الاتصال الخلوي من شركتي شاومي الصينية وآبل الأمريكية إلى زيادة مبيعات الساعات في الصين، وذلك مع توجه الصين إلى دعم ما يُعرف بشرائح الاتصال الإلكترونية eSIM.

وبالإضافة إلى الصين، استمرت أمريكا الشمالية في النمو أيضًا، ولكنها شكلت أقل من ثلث جميع الشحنات لأول مرة في تقارير الشركة. وعانت شركة آبل من انخفاضًا سنويًا في الشحنات بنسبة 13%، في حين كان النمو الأكبر من حصة هواوي التي نمت شحناتها بنسبة 113% على أساس سنوي.

ومع ذلك، لا تزال آبل تحتل المركز الأول في سوق الساعات الذكية بحصة 36.3%، ثم تأتي هواوي في المركز الثاني بحصة 14.9%، أما شركة سامسونج، الثالثة في السوق بحصة 12.4%، فقد شهدت نموًا سنويًا بنسبة 46%، وفي المركز الرابع تأتي شركة Garmin الأمريكية بحصة 7.3%، ثم Fitbit بحصة 6.2%.

تقرير: شحنات الساعات الذكية تنمو في الربع الأول من 2020 حتى مع كورونا