مقارنة بين متصفحي إيدج وكروم.. ما هو المتصفح الأنسب لك؟

قفزت مايكروسوفت قفزة هائلة للأمام لمنافسة جوجل في سوق متصفحات الإنترنت، حيث أصبح متصفحها (مايكروسوفت إيدج) Microsoft Edge منافسًا قويًا لمتصفح (جوجل كروم) Google Chrome بعد تضمين تحديث المتصفح في تحديث شهر مايو 2020 لنظام التشغيل ويندوز 10.

بالإضافة لذلك تحرص مايكروسوفت على إضافة المزيد من الميزات والتحسينات للمتصفح مع كل تحديث جديد، فهل تستطيع مايكروسوفت المنافسة مع جوجل حقًا، وما هي مميزات كل متصفح؟

إليك مقارنة بين متصفحي مايكروسوفت إيدج وجوجل كروم.. أي متصفح هو الأنسب لك؟

الأداء:

الأداء هنا يُقصد به سرعة المتصفح عند عرض صفحات المواقع على الإنترنت أو التفاعل معها، حيث وُجد أن النتيجة متقاربة نوعًا ما، فعند إجراء اختبارات السرعة باستخدام أداة browserbench.org كان هناك تفوق طفيف لمتصفح جوجل كروم على متصفح مايكروسوفت إيدج، حيث حصل كلاهما على درجة 85 و83.5 على التوالي.

وبالانتقال إلى أداة speed-battle التي تقيس أداء جافا سكريبت، جاء متصفح مايكروسوفت إيدج في المركز الأول بنتيجة إجمالية بلغت 1,478.41 مقابل 1,420.61 لمتصفح جوجل كروم.

استخدام موارد الحاسوب:

عند تشغيل إعدادات متطابقة في كلا المتصفحين، وفتح ثلاث علامات تبويب متطابقة، واستخدام أداة iState Menus لقياس الأداء، كانت النتيجة لصالح متصفح مايكروسوفت إيدج.

حيث وُجد أن متصفح جوجل كروم قد استهلك موارد الحاسوب (ذاكرة الوصول العشوائي ووحدة المعالجة المركزية) بنسبة 5.4% من وحدة المعالجة المركزية و3.84 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي، بينما استهلك متصفح مايكروسوفت إيدج 2.6 جيجابايت فقط من ذاكرة الوصول العشوائي، و2.6% من وحدة المعالجة المركزية.

دعم الإضافات:

أصبح بإمكان المستخدمين الآن تثبيت الإضافات من متجر مايكروسوفت، كما يمكنهم أيضًا تثبيت الإضافات من متجر جوجل كروم مباشرة في متصفح مايكروسوفت حيث إنه يعتمد على محرك كروميوم.

وتعتبر ميزة تثبيت الإضافات مباشرة من متجر جوجل كروم – الذي يحتوي على الآلاف من الإضافات في جميع المجالات – مصدر راحة للكثير من مستخدمي متصفح مايكروسوفت إيدج.

الأمن والخصوصية:

يتفوق متصفح مايكروسوفت إيدج نسيبًا في هذا المجال، من خلال تقديمه ثلاث خيارات للأمان والخصوصية يمكن تخصيصها للتحكم في مستوى تتبع مواقع الإنترنت عند التصفح، وهي: أساسي، ومتوسط، ومتشدد.

يمكنك تخصيص مستوى الأمان نفسه في متصفح جوجل كروم ولكن من خلال استخدام إضافة في المتصفح وليس بشكل افتراضي، كما تتشابه أذونات الوصول في كلا المتصفحين مع قدرة الحصول على تفاصيل حول الأذونات التي يمتلكها كل موقع ويب بشكل فردي على حاسوبك.

دعم أنظمة التشغيل:

نظرًا إلى أن متصفح الإنترنت جوجل كروم هو الأقدم فليس من المستغرب أن يقدم الدعم لمختلف أنظمة التشغيل، وهي نقطةُ تفوقٍ بارزة للمتصفح خاصة للمستخدمين الذين يعملون على مجموعة متنوعة من أنظمة التشغيل.

حيث يدعم متصفح جوجل كروم أنظمة تشغيل: iOS و iPadOS وويندوز 7 والإصدارات الأحدث، و macOS 10.10 والإصدارات الأحدث، ونظام التشغيل كروم وأندرويد ولينكس.

بينما يدعم متصفح مايكروسوفت إيدج أنظمة تشغيل: iOS و iPadOS وويندوز 7 والإصدارات الأحدث، و Windows Server و macOS 10.12 والإصدارات الأحدث، وأندرويد.

ما هو المتصفح الأنسب لك؟

في حين أن كلا المتصفحين يمكنهما تلبية متطلبات التصفح نفسها للمستخدم، إلا أنه قد حان الوقت لمعظم المستخدمين للانتقال إلى متصفح مايكروسوفت إيدج، لما يوفره من ميزات يتفوق بها على متصفح جوجل كروم.

وأهم هذه الميزات هو الفرق البارز في استهلاك موارد الحاسوب الذي سيكون نقطة التفوق الأبرز لمايكروسوفت، بالإضافة لأدوات الأمان والخصوصية القابلة للتخصيص، ودعم الإضافات وسهولة تثبيتها من متجر جوجل كروم.