جوجل تُحدّث خرائطها لحماية المستخدمين من كورونا

أعلنت شركة جوجل اليوم الاثنين عن إضافة العديد من الميزات إلى خدمة الخرائط التابعة لها بهدف مساعدة المستخدمين على التغلب على صعوبات التنقل في ظل تفشي الفيروس التاجي المستجد (كوفيد-19) COVID-19.

وقالت عملاقة التقنية الأمريكية في تدوينة: “قد يكون الانتقال من (أ) إلى (ب) أكثر تعقيدًا هذه الأيام. فبسبب (كوفيد-19)، تزداد أهمية معرفة مدى ازدحام محطة القطار في وقت معين، أو هل الحافلة تعمل وفقًا لجدول زمني محدد”. وأضافت: “يُعدّ الحصول على هذه المعلومات قبل رحلتك وأثناءها أمرًا بالغ الأهمية لكل من العاملين الأساسيين الذين يحتاجون إلى الانتقال إلى العمل بأمان، كما سيصبح ذلك أكثر أهمية للجميع عندما تبدأ البلدان في جميع أنحاء العالم في إعادة فتح أعمالها”.

وفي أحدث إصدار من خرائط جوجل في نظامي أندرويد وiOS، قدمّت جوجل ميزات جديدة لمساعدة المستخدمين في العثور بسهولة على معلومات مهمة حين يكونون في حاجة إلى التنقل، سواء بواسطة السيارة أو وسائل النقل العام.

وعندما يبحث المستخدم عن اتجاهات النقل العام لرحلة من المحتمل أن تتأثر بقيود (كوفيد-19)، فستعرض خرائط جوجل تنبيهات ذات صلة من وكالات النقل العام المحلية.

ويمكن أن تساعد هذه التنبيهات المستخدم على الاستعداد وفقًا لذلك، خاصةً إن كانت التفويضات الحكومية تؤثر على خدمات النقل العام، أو تتطلب من المستخدم ارتداء قناع في وسائل النقل العام. والآن ستُدعم ميزة تنبيهات النقل العام في دول، مثل: الأرجنتين، وأستراليا، وبلجيكا، والبرازيل، وكولومبيا، وفرنسا، والهند، والمكسيك، وهولندا، وإسبانيا، وتايلاند، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة، وسيُدعم المزيد من الدول قريبًا.

وتقدم خرائط جوجل أيضًا تنبيهات القيادة لإعلام المستخدمين بنقاط التفتيش الخاصة بفيروس (كوفيد-19)، والقيود المفروضة على طول المسار. وسيرى المستخدم تنبيهًا على شاشة الاتجاهات وبعد بدء التنقل إذا تأثر مساره بهذه القيود.

وعند الانتقال إلى المرافق الطبية أو مراكز اختبار (كوفيد-19)، ستعرض خرائط جوجل تنبيهًا يُذكّر المستخدم بالتحقق من الأهلية، وإرشادات المنشأة لتجنب الإبعاد، أو التسبب في ضغوط إضافية على نظام الرعاية الصحية المحلي. وبدءًا من الأسبوع الحالي، ستتوفر تنبيهات للمرافق الطبية في إندونيسيا، والفلبين، وكوريا الجنوبية، والولايات المتحدة، أما تنبيهات مركز الاختبار فستتوفر مبدئيًا في الولايات المتحدة.

وبعد أن أضافت جوجل في العام الماضي ميزة توقعات الاكتظاظ في وسائل النقل العامة، التي يُساهم فيها عشرات الملايين من المستخدمين، فقد أصبحت المساهمة الآن أسهل. كما أعلنت جوجل عن إتاحة ميزة الرؤى للمستخدمين في جميع أنحاء العالم، وتشمل الرؤى درجة الحرارة، وإمكانية الوصول، والأقسام المخصصة للنساء في وسائل للنقل.

وللحفاظ على التباعد الاجتماعي، الذي أصبح ضرورة للوقاية من (كوفيد-19)، أصبح من السهل رؤية الأوقات التي تكون فيها محطات النقل مكتظة؛ مما يسهل على المستخدمين التخطيط لرحلاتهم وفقًا لذلك.