تعاون جديد بين سامسونج و جوجل يؤدي إلى تطوير يوتيوب

لطالما استمتع مستخدمو أجهزة جالاكسي العاملة بنظام أندرويد بتكاملها مع منظومة تطبيقات جوجل بفضل تعاون الأخيرة مع سامسونج العملاقة، ويستكمل هذا التعاون رحلته عبر التعاون الجديد بين يوتيوب و (Galaxy Z Flip)، حيث ارتقت سامسونج و جوجل إلى مستوى جديد في إطار جهودهما التعاونية لتصميم تجربة مستخدم جديدة تتوافق مع عامل الشكل المبتكر لجهاز (Galaxy Z Flip). ويعتبر هذا التعاون نتيجة للشراكة المثمرة بين الشركتين.

قال رئيس ومدير وحدة الاتصالات والأجهزة المتنقلة في شركة سامسونج للإلكترونيات: “تعتبر الشراكة القوية بين سامسونج وجوجل خلال السنوات العشر الماضية، القوة الدافعة والملهمة لتقديم أهم الابتكارات على مستوى القطاع. الآن مع دخولنا عقدًا جديدًا، أصبحت شراكتنا أكثر أهمية من أي وقت مضى، حيث نعمل معًا لريادة جيل جديد من تجارب الهواتف المتنقلة المبتكرة”.

تُعد التحديثات الأخيرة لمنصة يوتيوب أحد الإنجازات التي حققتها الشركتان عبر التعاون في تطوير أجهزة سامسونج الرائدة والقابلة للطي، حيث أدت هذه الشراكة إلى تمكين مستخدمي جالاكسي من الحصول على تجربة محسنة لتطبيقات جوجل الأكثر استخدامًا، مثل خرائط جوجل ومتجر جوجل بلاي، حيث يتمتعون باستخدامها بموثوقية أكبر وأمان فائق دون انقطاع. 

استطاعت سامسونج وجوجل في العام الماضي، تأسيس عصر جديد في عالم الهواتف المتنقلة، عبر إنشاء تجربة سلسة قابلة للطي مع إطلاق هاتف (Galaxy Fold). وفيما يلي نظرة مفصلة على بعض الطرق التي تتعاون في إطارها الشركتان لتوفير تجربة أندرويد من الجيل التالي على أجهزة جالاكسي:

تجربة جديدة ليوتيوب مع الوضع المرن:

عملت سامسونج عن كثب مع جوجل لتصميم الوضعية المرنة للجهاز، التي توفر تجربة استخدام مخصصة لعامل الشكل الأمامي القابل للطي في هاتف (Galaxy Z Flip). فعندما يكون الجهاز قائمًا بذاته، تنقسم الشاشة تلقائياً إلى شاشتين مقاس كل منها 4 بوصات؛ ليتمكن المستخدم من عرض الصور أو المحتويات أو مقاطع الفيديو في النصف العلوي من الشاشة بشكل سلس، والتحكم فيها في النصف السفلي. وقد بات بإمكان المستخدمين بفضل هذا التعاون، مشاهدة فيديوهات يوتيوب والتنقل بينها بسهولة عبر تشغيل الفيديوهات في الجزء العلوي والبحث عن مقاطع فيديو أخرى، وقراءة الأوصاف وكتابة التعليقات في الأسفل.

يتماشى تطبيق يوتيوب المحسّن بنحو ملائم مع الوضع المرن في الهاتف الجديد، من حيث تجربة مشاهدة من المستوى التالي، فبغض النظر عن نسبة العرض إلى الارتفاع للفيديو الذي يشاهده المستخدمون، توفر لهم الميزة الجديدة القدرة على الاستمتاع بمشاهدته براحة عبر تعديل طريقة احتواء الفيديو في النصف العلوي من الشاشة، حيث ستملأ مقاطع الفيديو المربعة والرأسية المساحة على نحو كامل تقريبًا، بينما تتكيف مقاطع الفيديو بنسبة عرض 16:9 مع مركز الشاشة. إلا أن توافق الوضع المرن مع تطبيق يوتيوب كان أكثر من مجرد ترقية بسيطة لتجربة المستخدم.

شمل التعاون بين مهندسي سامسونج وجوجل تصميم التطبيق على مستوى نظام التشغيل، وشمل ذلك نظام دعم مكتبة نظام أندرويد على نحو متكامل، وذلك بهدف توفير الوضع المرن للعديد من الخدمات المقدمة للطرف الثالث. عملت سامسونج في إطار هذا التعاون بشكل وثيق مع مجتمع مطوري أندرويد لدفع الابتكار على مستوى الأجهزة القابلة للطي. يمكن لمستخدمي (Galaxy Z Flip) تنزيل تطبيق يوتيوب المحسّن للوضع المرن من متجر جوجل بلاي، والاستمتاع بالميزات المحسنة التي توفرها آخر التحديثات.

كما يمكن لمستخدمي أجهزة جالاكسي أيضًا الحصول على اشتراك لمدة تصل إلى 4 أشهر من يوتيوب بريميوم مجانًا، والاستمتاع بمزايا متعددة، مثل الاستماع والمشاهدة بدون إعلانات، وتشغيل المحتوى بدون خدمة الإنترنت، وتشغيل الموسيقى في الخلفية.

تؤدي الشراكة بين جوجل وسامسونج إلى توفير وضع (YouTube Flex) في هاتف (Galaxy Z Flip) باعتباره التطوير الأحدث في التعاون المثمر والطويل الأمد بين الشركتين. إضافة إلى آخر التحديثات التي تم إجراؤها على تطبيق يوتيوب، تعمل سامسونج وجوجل على التعاون معًا لتطوير العديد من الابتكارات الأخرى على مستوى أجهزة جالاكسي.

أفضل المزايا المستقبلية التي سيتم توفيرها على أجهزة جالاكسي:

تتعاون سامسونج مع جوجل لتوفير خدمات الاتصالات الغنية (RCS) في هواتف جالاكسي الذكية لجعل محادثات المستخدمين أكثر سلاسة، حيث تعمل الشركتان منذ عام 2018 لتوفير مثل هذه الميزات في أجهزة سامسونج.

يتيح تطبيق رسائل سامسونج مع خدمات الاتصالات الغنية العديد من المزايا للمستخدمين، بما في ذلك الدردشة عبر (واي فاي) وبيانات الهاتف المحمول، وإرسال وتلقي صور ومقاطع فيديو عالية الدقة، وتلقي الإيصالات المقروءة، وإنشاء محادثات جماعية غنية بالمزايا. يتوفر تطبيق الرسائل أيضاً على سطح المكتب، مما يسهل عملية الانتقال من الهاتف المحمول إلى الكمبيوتر بكل سهولة.

بالإضافة إلى تكامل خدمات الاتصالات الغنية، أطلقت سامسونج عام 2020 ميزة (Google Duo) على هواتف (Galaxy S20) و(Galaxy Z Flip). 

يوفر تطبيق (Google Duo) مكالمات فيديو عالية الجودة، والسرعة، كما يوفر الفرصة لما يصل إلى 12 شخصاً للمشاركة في مكالمة فيديو واحدة. ويمكن لمستخدمي هاتف (Galaxy Z Flip) الاستمتاع بالتطبيق في الوضع المرن، حيث تظهر محادثات الفيديو في النصف العلوي، بينما تظهر عناصر التحكم بالمكالمات في النصف السفلي. وبالتالي يوفر التعاون بين سامسونج و جوجل مزايا مبتكرة واستثنائية لأجهزة جالاكسي.

توفر هواتف (Galaxy S20) ميزة (Live Caption)، التي تعتبر مثالية في عالم يشهد توجهًا استثنائيًا لالتقاط المحتويات الصوتية والمرئية بدقة فائقة، ونشرها بشكل مباشر على منصات التواصل الاجتماعي. ويمكن لهذه الميزة، باستخدام تقنية الذكاء الاصطناعي من جوجل، اختيار تسميات توضيحية لأي محتوى صوتي أو مرئي، بما في ذلك مقاطع فيديو يوتيوب، وملفات بودكاست، ومقاطع فيديو قمت بتسجيلها أنت وأصدقاؤك.  

تم تطوير (Live Caption) بالتعاون مع مجتمع الصم وضعاف السمع لتعزيز قدرتهم على الاستفادة من مزايا التطور التكنولوجي، وتعتبر هذه الميزة فائقة الأهمية للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في السمع، أو للأشخاص الموجودين في بيئة لا يرغبون بزيادة مستوى الصوت فيها. ويمكن للمستخدمين تبديل الميزة إما عبر خيارات الوصول أو عبر الصوت في قائمة الإعدادات في الجهاز.

توفر سامسونج للمستخدمين بفضل الشراكة المستمرة مع جوجل تحديثات شهرية وربع سنوية لسلامة أجهزة جالاكسي؛ بهدف تعزيز ثقة المستخدمين وضمان سلامة وأمان بياناتهم. ويشمل ذلك تحديثات جوجل لنظام أندرويد، وتصحيحات سامسونج لنقاط الضعف والتعرض.

قال (هيروشي لوكهايمر)، نائب الرئيس التنفيذي للمنصات والأنظمة في جوجل: “من الرائع أن نرى سامسونج تتخطى حدود ما هو ممكن في مجال الهواتف المحمولة على نظام أندرويد الأساسي. ونحن نتعاون معاً لبناء الموجة التالية من الابتكارات المتميزة في مجال خدمات الاتصالات المتنقلة والهواتف المحمولة”.

تواصل سامسونج التعاون على نحو وثيق مع جوجل في العام المقبل، لريادة الموجة التالية من ابتكارات الهاتف المحمول التي ستغير طريقة تواصلنا مع العالم.