نيتفليكس تلغي حسابك إذا لم تستخدمه منذ فترة

تتخذ خدمة بث الفيديو بحسب الطلب (نيتفليكس) Netflix بعض الخطوات لمساعدة المستخدمين في توفير بعض المال عن طريق إلغاء الحساب إذا لم يكن مستخدَمًا منذ وقت طويل، وقالت الشركة: إنها ترسل رسائل بريد إلكتروني إلى أي شخص لم يشاهد أي شيء خلال عام منذ انضمامه أو توقف عن المشاهدة لأكثر من عامين.

وبدأت الشركة في تنبيه العملاء الذين لم يشاهدوا أي شيء على المنصة خلال 12 شهرًا منذ أن أصبحوا مشتركين؛ للتحقق من رغبتهم في الاحتفاظ بالعضوية، وقالت: “قد تشعر بالانزعاج عندما تدرك أنك اشتركت في شيء لكنك لم تستخدمه منذ زمن طويل، ونحن لا نريد أن يدفع الناس مقابل شيء لا يستخدمونه”.

وتطلب نيتفليكس من العميل الذي لم يشاهد أي شيء في الخدمة، لمدة عام منذ انضمامه، أن يؤكد رغبته في الاحتفاظ بالعضوية، وستفعل الشيء نفسه مع أي شخص توقف عن المشاهدة لأكثر من عامين.

وفي حال عدم حصول الخدمة على رد على رسائل البريد الإلكتروني من هؤلاء الأشخاص، فسوف تلغي خدمة البث الحساب تلقائيًا، وتقول الشركة إنها ستحتفظ ببياناتك لمدة 10 أشهر، بحيث إذا أعاد العميل تنشيط الحساب، فسيظل محتفظًا بالمفضّلة والملفات الشخصية، وتفضيلات العرض، وتفاصيل الحساب.

وتقول نيتفليكس: إن هذه الحسابات غير النشيطة تمثل أقل من نصف في المئة – بضع مئات من آلاف  الحسابات – من قاعدة المشتركين البالغ عددها 182 مليونًا في نهاية الربع الأول، وشهدت الشركة ارتفاعًا كبيرًا في عدد المشتركين في الربع الماضي، حيث أبقى فيروس كورونا الكثيرين في المنزل.

وتوضح هذه الخطوة غير العادية بين الشركات، التي تفرض اشتراكًا سنويًا، مدى الثقة التي تتمتع بها نيتفليكس فيما يتعلق بقاعدة عملائها، على عكس معظم الشركات التي تستمر بسحب قيمة الاشتراك من الحسابات المصرفية أو بطاقات الائتمان للأعضاء لأطول فترة ممكنة.