كورونا يجبر أوبر على تسريح المزيد من آلاف الموظفين

كورونا يجبر أوبر على تسريح المزيد من آلاف الموظفين
412

قال الرئيس التنفيذي لشركة أوبر (دارا خوسروشاهي) في رسالة بالبريد الإلكتروني إلى الموظفين اليوم الاثنين: إن الشركة ستركز على أعمالها الأساسية في مشاركة الركوب وتوصيل الطعام، وستخفض قوتها العاملة بنسبة 23٪، في محاولة للربح، حتى مع جائحة الفيروس التاجي المستجد (كوفيد-19).

وقال خسروشاهي: إن أوبر ستلغي ما مجموعه 6,700 وظيفة، تشمل 3,700 وظيفة كانت قد أعلنت عنها في وقت سابق من الشهر الحالي، مضيفًا أن الشركة تخطط لخفض الاستثمارات في العديد من “المشاريع غير الأساسية”.

وفي ملف تنظيمي اليوم الاثنين، قالت أوبر: إن تسريح العمال وإجراءات إعادة الهيكلة ستؤدي إلى الحصول على رسوم غير متكررة، معظمها تعتمد على النقد، بين 210 ملايين دولار و 260 مليون دولار في الربع الثاني. وعمومًا، فمن المتوقع أن تحقق التدابير مليار دولار من التوفير السنوي في التكاليف، مقارنة بخطط الموازنة السابقة للوباء.

ووفقًا لإيداع تنظيمي صدر في نهاية الربع الأول، عملت أوبر على توظيف 28,600 شخص قبل أن يشل الوباء أعمالها. وأثرت الموجة الأولية من التسريح، التي شملت 3,700 وظيفة، على وظائف دعم العملاء ووظائف الفرق الأقل تكلفة، في حين أثرت الموجة الثانية على 3,000 موظف في جميع الأقسام تقريبًا.

وقال خسروشاهي: إن أوبر يجب أن تثبت نفسها كمؤسسة قائمة بذاتها لم تعد بحاجة إلى رأس مال خارجي، واصفًا شركة توصيل الطعام (أوبر إيتس) بأنها “فرصة النمو الهائلة التالية”.

وانخفضت رحلات مشاركة الركوب – التي تُولّد الجزء الأكبر من إيرادات أوبر – بنسبة 80٪ على مستوى العالم في شهر نيسان/ أبريل الماضي، لكن الشركة قالت: إن الطلب آخذ في التعافي ببطء. وقالت أوبر في 7 أيار/ مايو الجاري: إنها تهدف الآن إلى أن تصبح رابحة على أساس معدل في وقت ما من عام 2021، ويرجع ذلك جزئيًا إلى زيادة في توصيل طلبات الطعام من المطاعم.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد