أوبر وكريم تلغيان خدمات وتسرحان موظفين في الشرق الأوسط

أعلنت شركة (كريم) التابعة لشركة (أوبر) اليوم الاثنين عن إلغاء 536 وظيفة خلال الأسبوع الحالي، وهو ما يُمثِّل 31% من القوى العاملة في الشركة التي تتخذ من دبي مقرًا لها.

وجاء هذا الإعلان بعد ساعات من إعلان شركة أوبر أنها ستغلق خدمة توصيل الطعام (إيتس) Eats في العديد من الأسواق، التي تشمل دولًا في الشرق الأوسط، وتسريح عشرات الموظفين.

وقالت كريم – التي تدير أعمال النقل والتوصيل في الشرق الأوسط في المقام الأول: إنها تعطي الأولوية لأمن الشركة، وأن الشركة الأم أوبر ما تزال تؤمن بنموذج أعمالها.

وقال المدير التنفيذي للشركة (مدثر شيخة) في تدوينة على موقع كريم الإلكتروني: “كما ناقشنا عدة مرات في الأسابيع القليلة الماضية، فإن الأزمة التي أحدثها (كوفيد-19) قد عرّضت حلمنا وتأثيرنا المستقبلي لخطر كبير”.

وأضاف مدثر – الذي أسس الشركة في عام 2012: إن الأعمال تراجعت بأكثر من 80٪ وحذر من أن موعد التعافي “غير معروف على نحو مثير للقلق”. وقال: “في هذا الواقع الجديد، إن أضمن طريقة لتأمين كريم على المدى الطويل هي القيادة نحو الاستدامة الذاتية في إطار زمني معقول”.

ولم تذكر كريم المبلغ الذي تتوقع توفيره من عمليات التسريح أو من وحدات العمل التي أُوقفت. وقالت كريم: إن عملية النقل الجماعي لخدمة الحافلات (كريم بس) Careem Bus قد توقفت أيضًا.

يُشار إلى أن شركة أوبر – التي استحوذت على كريم في عام 2019 بمبلغ 3.1 مليارات دولار – كانت قد أعلنت اليوم أيضًا أنها ستغلق أعمالها في توصيل الأغذية في المملكة العربية السعودية، ومصر ودول أخرى، في حين ستنقل عملياتها في الإمارات العربية المتحدة إلى كريم.