5 علامات تدل على أن كاميرا الويب في حاسوبك مخترقة

هناك سبب منطقي لقيام بعض الأشخاص بوضع شريط لاصق على كاميرا الويب في الحواسيب المحمولة، أو استخدام غطاء مخصص لذلك، والسبب هو إمكانية اختراق هذه الكاميرات وتشغيلها، وتسجيل ما تفعله باستخدام البرمجيات الضارة التي تُثبت في الحاسوب بشكل سري.

تشير بعض التقارير إلى أن هذا النوع من الهجمات يستهدف أي شخص من خلال محاولة تثبيت البرمجيات الضارة للتحكم في الكاميرا؛ للحصول على محتوى يُستخدم في الابتزاز، وبالتالي للحفاظ على خصوصيتك، من المهم أن تستخدم برنامجًا جيدًا لمكافحة البرمجيات الضارة، ولكن يجب عليك أيضًا معرفة الإشارات التي تخبرك أن كاميرا الويب الخاصة بحاسوبك قد اختُرِقت.

فيما يلي 5 إشارات تدل على أن كاميرا الويب في حاسوبك مخترقة:

1- إضاءة مؤشر كاميرا الويب:

هذه واحدة من أسهل الإشارات التي يجب الانتباه لها، إذا وجدت أن ضوء المؤشر الذي بجوار الكاميرا قيد التشغيل بدون تدخل منك، خاصةً في حالة عدم استخدامك لشيء متعلق بالكاميرا، مثل: مكالمات الفيديو، فهذه إشارة واضحة على أن هناك شخصًا ما قد سيطر على كاميرا الويب الخاصة بك ويستخدمها للتجسس عليك.

وبالتالي يجب عليك التحقق بسرعة من تطبيقاتك النشيطة، ومن ضمنها التطبيقات التي تعمل في الخلفية لاكتشاف أي تطبيقات قيد التشغيل تقوم بتشغيل الكاميرا من تلقاء نفسها، ومحاولة حذفها أو على الأقل إجراء بعض التعديلات على إعدادات أذونات التطبيق الخاص بالكاميرا.

2- مراجعة إضافات المتصفح:

إضافات المتصفح هي سبب محتمل آخر لتشغيل الكاميرا دون علمك، لذا تحقق لمعرفة كون ضوء مؤشر كاميرا الويب يضيء في كل مرة تفتح فيها متصفح الإنترنت، فهذا دليل على وجود إضافة في المتصفح تستخدم الكاميرا.

يمكنك تعطيل جميع الإضافات ثم تفعيلها واحدة تلو الأخرى، ثم إعادة تشغيل المتصفح في كل مرة للبحث عن الإضافة التي تُشغل الكاميرا بمجرد فتح المتصفح.

3- وجود ملفات تسجيل فيديو غريبة في الحاسوب:

قد تكون البرامج الضارة متقدمة جدًا في بعض النواحي، ولكنها محدودة جدًا في نواحٍ أخرى، لذلك حتى إذا تمكن أحدهم من اختراق كاميرا الويب فسيضطر لحفظ مقاطع الفيديو المُسجلة في الحاسوب.

لذا عليك فتح مجلدات محرك الأقراص، والتحقق من وجود ملفات فيديو غريبة لم تحفظها، قد تحتوي هذه الملفات على أسماء أو علامات عشوائية، يمكنك أيضًا البحث عن مجلد الكاميرا المخصص، لأن معظم كاميرات الويب تقوم بحفظ مقاطع الفيديو تلقائيًا في ملفاتها الخاصة عند استخدامها للتسجيل.

4- تغيير إعدادات الأمان الخاصة بك:

قد تقوم البرمجيات الضارة أيضًا بتغيير إعدادات الأمان لتسهيل التحكم في الكاميرا وإرسال ملفات الفيديو أو استلامها، لذا قم بفتح تطبيق كاميرا الويب، وتحقق من إعدادات الأمان وأذونات الوصول الخاصة بها؛ لمعرفة هل هناك أي شيء يثير الشك.

5- تلقي رسالة من المخترِق:

في بعض الأحيان قد تتلقى رسالة من المخترق يُخبرك بأنه يتحكم في كاميرا الويب الخاصة بك، ويُطالبك بدفع مبلغ من المال حتى لا ينشر الفيديوهات المسجلة، تعامل مع هذه الرسائل كما تفعل مع أي رسالة تصيد.

حيث غالبًا ما تحتوي مثل هذه الرسائل على ادعاءات وأكاذيب حول ما فعله المخترق أو ما يمكنه الوصول إليه، على أمل أن يخاف الشخص ويبدأ في إرسال الأموال، وبالتالي لا يوجد سبب يدعو إلى الاعتقاد بأن أي شخص يتحكم في كاميرا الويب ما لم يقدم دليلًا يُثبت ذلك.