البحرين تدشن مولًا افتراضيًا مجانيًا يتيح للمحال التجارية الترويج لسلعها

دشنت مملكة البحرين رسمياً مولًا افتراضيًا (www.mall.bh) يضم 100 متجر، ليتيح للمحال التجارية الترويج لسلعها أثناء إجراءات الإغلاق التي فرضت سابقًا للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد، وتعد هذه المبادرة الأولى من نوعها.

يضم موقع مول mall.bh، الذي تم افتتاحه رسميًا يوم الخميس 23 أبريل، مجموعة واسعة من المنتجات التي توفرها الشركات العاملة في المملكة، بما في ذلك الأزياء والأدوات المنزلية والإلكترونيات. وتشارك العديد من العلامات التجارية الكبرى في الخدمة الافتراضية، حيث لا يفرض الموقع الذي تديره الحكومة أي رسوم على تجار التجزئة وسط إغلاق المتاجر التقليدية نتيجة لتفشي وباء كوفيد-19.

قال زايد بن راشد الزياني، وزير الصناعة والتجارة والسياحة في البحرين: ” الموقع الإلكتروني مول يفتح بالتزامن مع إغلاق المتاجر التقليدية، هذا سيمكّن الشركات من مواصلة تقديم منتجاتها للمستهلكين، وقد قامت الوزارة بتصميم الموقع ليقدم خدماته للشركات مجاناً”.

تعد هذه المبادرة أحدث مساهمة تقدمها المملكة على الصعيد الرقمي للمساعدة في مكافحة الأزمة الصحية العالمية المستمرة، ويسبق تلك المبادرةَ حلولٌ عديدة، تشمل التعلم عن بعد، وبدء استخدام الأساور الإلكترونية لمتابعة الحالات المشتبه في إصابتها على مستوى الدولة.

وأعلنت وزارة التربية والتعليم بالبحرين، الشهر الماضي، ومعها هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية في السعودية، عن شراكة مع أمازون ويب سيرفيس AWS لإنشاء بوابة إلكترونية مخصصة لتعليم ملايين الطلاب.

تستخدم هذه البوابة لعرض الدروس وتنزيل المواد التعليمية وإكمال الواجبات المدرسية على الإنترنت، والتفاعل مع الزملاء. ويمكن للآباء استخدام البوابة لمتابعة الأنشطة في الفصول، بينما يمكن للإداريين في المدارس مراقبة أداء الطلاب والمعلمين.

وتقوم بتشغيل البوابة شركة أمازون ويب سيرفيس AWS، التي قامت بافتتاح مراكز بياناتها للشرق الأوسط في البحرين. كما تدعم أمازون ويب سيرفيس الحكومة البحرينية في توجهها نحو اعتماد الحوسبة السحابية. وقد اعتمدت المملكة استخدام تقنيات الحوسبة السحابية عبر جميع المؤسسات الحكومية، مما ساهم في تطبيق التعلم عن بعد بسرعة على مستوى الدولة.

كما أعلنت (بنفت بي)، المحفظة الوطنية الإلكترونية للهواتف الذكية في البحرين، عن زيادة بنسبة 1257٪ في عدد التحويلات عبر خدمة (فوري+) الخاصة بها خلال شهر مارس 2020، وتصل قيمة التحويلات إلى حوالي 103 ملايين دينار بحريني، أي ما يعادل (273 مليون دولار أمريكي).