مركز كاسبرسكي للابتكار يطلق “جولة اختيار” لمشاريع الألعاب الإلكترونية

قالت شركة كاسبرسكي إنها تعتزم تطوير خدمات مصممة لتوفير الأمن الرقمي لمطوري الألعاب واللاعبين، حيث يبدأ مركز كاسبرسكي للابتكار التابع للشركة في إجراء جولة اختيار جديدة للشركات الناشئة ذات التخصصات الرفيعة، وذلك في إطار مبادرتها برنامج الابتكار المفتوح

وجهت كاسبرسكي الدعوة لجميع مطوري الألعاب من أفراد وفرق ممن ينشئون حلولًا تجمع بين أمن المعلومات والألعاب الإلكترونية للمشاركة في جولة الاختيار.

ويسعى مركز كاسبرسكي للابتكار من خلال مبادرته هذه إلى الحصول على مشاريع في المجالات التالية:

  • أدوات لحماية اللاعبين وجوائزهم وإنجازاتهم ومدى تقدّمهم في اللعب، فضلًا عن سجل لعبهم بالكامل.
  • حلول لمكافحة الغش في الألعاب الإلكترونية وألعاب الإنترنت.
  • خدمات التوفيق بين اللاعبين التي تسهل العثور على شركاء مناسبين للتنافس في الألعاب.
  • الدردشات الصوتية وأدوات إدارة مجتمعات اللعب المصممة لتناسب منصات مختلفة.
  • أدوات للبحث عن مقاطع فيديو لما بعد اللعبة، وتحليلها على أساس الشبكات العصبية.
  • أدوات المساعدة الصوتية، وأدوات إدارة الواقع الافتراضي والواقع المعزز، التي تتيح إمكانيات جديدة لإدارة الأجهزة ومكونات الألعاب.
  • الأوضاع والإعدادات في الألعاب وفي بيئات الأجهزة والبرمجيات، ووضع عدم الإزعاج.
  • أدوات آمنة للبث عبر الأجهزة المحمولة، وخدمات للتبادل الآمن للبيانات وإنشاء المحتوى.
  • إدارة الحقوق الرقمية لحماية المحتوى والجوائز في الألعاب.

سوف تتمكن أفضل أفكار المشاريع من التنافس على الفوز بالتنفيذ التجريبي مع كاسبرسكي، وكسب إمكانية التوسع في المشروع، وإتاحته في السوق العالمية، وسوف تتلقى هذه الشركات الناشئة التوجيه الفني والتجاري من كاسبرسكي، كذلك سوف تُمنح المشاريع التي تدخل مرحلة التنفيذ التجريبي إمكانية الوصول إلى منظومة قنوات التوزيع التابعة لكاسبرسكي، علاوة على عملائها في جميع أنحاء العالم.

ينظم مركز كاسبرسكي للابتكار اختيار الشركات الناشئة هذا العام بدعم من F6S، إحدى أبرز المنصات العالمية المعنية بالابتكارات المؤسسية، في حين سوف تُتخذ إجراءات التحقق الفني والتجاري من قبل مجموعة من محللي كاسبرسكي، وسيتم توظيف خدمة أفكار محللي الابتكار المؤسسي لدى F6S لتقييم جاذبية الاستثمار.

وقال (فيتالي مزوكوف) مدير مركز كاسبرسكي للابتكار، إن النمو الكبير في قطاع الألعاب الإلكترونية البالغة قيمته عدة مليارات من الدولارات، ولا سيما منه ألعاب الإنترنت، كفيل بجذب مجرمي الإنترنت الذين يحاولون الاحتيال على اللاعبين بسرقة موارد الألعاب القيمة، كالأموال والمعدات والشخصيات، وتوظيف برمجيات متخصصة تجعلهم يكسبون مزايا متفوقة بطريقة غير مشروعة. وأضاف: “من شأن احتمالات السرقة والاحتيال التي يتعرض لها اللاعبون أن تثير القلق، لا سيما أن قطاع الألعاب ليس لديه حاليًا سوى القليل من الخدمات التي تحمي الاتصال بين اللاعبين، وتضمن تبادل محتوى الألعاب فيما بينهم بأمان. ولذلك فإننا نسعى إلى وضع حلول لهذه المشكلة من خلال جهودنا في كاسبرسكي وجهود الشركات الناشئة عبر المشاريع الإبداعية، مما يجعل استقطاب الخدمات، التي تجمع بين أمن المعلومات والألعاب إلى مركزنا الخاص بالابتكار، مسارًا مناسبًا في معركتنا ضد المجرمين الإلكترونيين”.

هذا وستعرض الشركات الناشئة المختارة التي تصل إلى نهائيات المنافسة مشاريعها أمام لجنة في حدث خاص يقام في يوم الاختيار النهائي، كما من المقرر أن يُعقد على الإنترنت يوم 30 يونيو، علمًا بأن آخر موعد لقبول طلبات المشاركة 31 مايو 2020.