هواتف آيفون تشارك في مكافحة تفشي فيروس كورونا

1٬222

وجدت الحكومة اليابانية طريقة جديدة لاستخدام التكنولوجيا في مكافحة تفشي فيروس كورونا، حيث قدمت ألفي هاتف آيفون للركاب العالقين على متن السفينة السياحية المسماة Diamond Princess التابعة لشركة Princess Cruises الموضوعين في الحجر الصحي في ميناء يوكوهاما الياباني.

وجاء ذلك بعد تأكيد وجود ما يقرب من 350 حالة إصابة بفيروس كورونا ضمن السفينة الموجودة قبالة سواحل اليابان.

ويبلغ إجمالي عدد الركاب 2666 شخصًا، بينما يبلغ عدد أفراد الطاقم 1045 شخصًا، وجرى وضعهم جميعًا فى الحجر الصحي منذ أكثر من أسبوع.

وكان من المفترض أن تنتهي الرحلة التي استمرت أسبوعين منذ 10 أيام، لكن وُضِع جميع الركاب والطاقم في حجر صحي مع الإبقاء عليهم على متن السفينة، بعد أن عثر مسؤولو الصحة اليابانيون على عدة حالات من الفيروس بعد سحب القارب الى الميناء.

وحاول ركاب السفينة تنبيه وسائل الإعلام المحلية حول نقص الأدوية على متن السفينة، وتبعًا لذلك، فقد تلقوا ألفي هاتف آيفون، أو واحدًا لكل مقصورة، بإذن من وزارة الصحة والعمل والرعاية الاجتماعية اليابانية، وشركة الاتصالات اليابانية سوفت بنك.

وجرى توزيع الهواتف المتضمنة تطبيقًا طبيًا طورته وزارة الصحة اليابانية، وهو يسمح للأشخاص بطلب الدواء، وترتيب الاستشارات الطبية مع الأطباء، وتلقي المعلومات من مسؤولي الصحة.

وكانت هناك حاجة إلى أجهزة آيفون المخدمة من قبل شركة سوفت بنك؛ لأنه يتعذر على الهواتف المسجلة خارج اليابان الوصول إلى التطبيق واستخدام ميزة الدردشة للتواصل مع الأطباء.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد