آبل تبتعد عن هوائيات كوالكوم في جهاز iPhone 5G

تتطلع شركة آبل إلى الحد من اعتمادها على شركة كوالكوم، حيث قيل إن الشركة المصنعة لهواتف آيفون تستكشف تصميم هوائي خاص بها داعم لشبكات الجيل الخامس 5G بدلًا من الاعتماد على أجهزة كوالكوم الحالية، وذلك وفقًا لتقرير جديد نشره موقع Fast Company.

ومن المتوقع على نطاق واسع أن تطلق شركة آبل أول هاتف آيفون داعم لشبكات الجيل الخامس iPhone 5G هذا الخريف، بدعم من مودم كوالكوم Snapdragon X55، وذلك بفضل التسوية المفاجئة بين آبل وكوالكوم في العام الماضي، التي سمحت باستئناف الشركتين للعمل.

ويبدو أن المشكلة تتعلق بحجم هوائي شركة كوالكوم QTM525 الداعم لمعيار شبكات الجيل الخامس الأسرع mmWave، ويزعم التقرير أن حجم الهوائي كبير جدًا، ولا يتلاءم مع التصميم النحيف الذي تريده شركة آبل للهاتف الجديد، ويقال إن شركة آبل تطور داخليًا هوائيًا خاصًا بها يتناسب بشكل أفضل مع تصميم آيفون المقصود.

وتعتبر الهوائيات الخاصة بتكنولوجيا الموجات المليمترية mmWave مهمة بشكل خاص، إذ بالنظر إلى المدى السيئ نسبيًا للتكنولوجيا اللاسلكية الفائقة السرعة، فإن هواتف 5G تتطلب عمومًا هوائيات mmWave متعددة لضمان الاتصال الجيد.

ويبدو أن الشركة لم تتخذ بعدُ قرارًا نهايئًا حول استخدامها هوائي 5G الخاص بها ضمن هواتف آيفون لهذا العام، وتفكر آبل في تصميمين للهواتف، الأول ذو سماكة أقل تستخدم ضمنه هوائيات من صنعها، والثاني ذو سماكة أكبر من شأنه أن يضم هوائيات كوالكوم.

ويحمل تطوير آبل لهوائي خاص بها داعم لشبكات الجيل الخامس 5G معنىً كبيرًا، حيث يعني ذلك أن اعتمادها على كوالكوم من المرجح أن يكون مؤقتًا.

ووافقت الشركة المصنعة لهواتف آيفون على تسوية الدعوى مع شركة كوالكوم لأن شريكتها آنذاك، شركة إنتل، لم تكن قادرة على توفير رقاقات 5G لها في الإطار الزمني الذي تريده، لكن آبل ما تزال تشعر بأنها متورطة ماليًا في تعاملها مع كوالكوم، وتحاول تقليل أجزاء كوالكوم في iPhone 12.

واشترت آبل في شهر يوليو 2019 قطاع أجهزة المودم من شركة إنتل، وكجزء من الصفقة، فقد حصلت على محفظة براءات الاختراع الخلوية من إنتل، التي قيل إنها تضم ​​6 آلاف براءة اختراع مرتبطة بالمعايير الخلوية 3G و 4G و 5G، و 1700 براءة اختراع حول تقنيات التنفيذ اللاسلكي.

ويسمح ذلك للشركة المصنعة لهواتف آيفون بمتابعة العمل عند نقطة توقف إنتل، والاستمرار في البناء عليها من أجل الحصول على أجهزة مودم مخصصة بالكامل، يمكن تصميمها من الألف إلى الياء خصيصًا لأجهزة آيفون وآيباد والأجهزة الأخرى في المستقبل.

يذكر أن آبل ليست رائدة في تصميم الهوائيات، حيث صممت الشركة هوائيات خاصة بها من قبلُ، مثل هوائي هاتف iPhone 4، الذي كان السبب الأساسي في فقدان المكالمات عند حمل الهاتف بطريقة معينة، فيما تطلبت التصاميم الحديثة لهوائيات آبل ضِعف الطاقة التي تستهلكها الهوائيات المماثلة لإنتاج القدر نفسه من إشارة الراديو.