هذه هي هواتف إل جي التي ستحصل على أندرويد 10

2٬698

أصدرت شركة إل جي LG Italia جدول التحديث الخاص بواجهة المستخدم LG UX 9.0 المستندة إلى نظام التشغيل أندرويد 10 لمعظم هواتفها الرئيسية التي تم إطلاقها في العامين الماضيين، وبالنظر إلى أن الإعلان صادر عن LG Italia، فإنه يجب تطبيقه على معظم أوروبا.

وذكرت الشركة أن تحديث أندرويد 10 سيكون متاحًا لتسعة هواتف، ويوضح جدول التحديث أن أول جهاز يحصل على تحديث أندرويد 10 سيكون هاتف LG V50 ThinQ، والذي سيحصل عليه في شهر فبراير، وسيتم طرح التحديث في الربع الثاني من عام 2020 لجهاز LG G8X ThinQ.

بينما تحصل عليه أجهزة LG G7 ThinQ و LG G8S ThinQ و LG V40 ThinQ في الربع الثالث من العام الحالي، وستحصل أجهزة LG K50S و LG K40S و LG K50 و LG Q60 (هواتف إل جي من الفئة المتوسطة التي تم إطلاقها في أوائل عام 2019) على أندرويد 10 في الربع الأخير من عام 2020، مع الإشارة إلى النسخة الجديدة من النظام التشغيلي أندرويد 11 ستكون صدرت في ذلك الوقت.

وقال ديفيد دراجي David Draghi، مدير المبيعات في شركة LG Italia للاتصالات المحمولة: كانت إل جي تهتم دائمًا بالمستهلك النهائي واحتياجاته، ولهذا السبب فهي ملتزمة بتقديم أفضل التقنيات المدعومة من أفضل أنظمة التشغيل أداءً.

وأضاف “كان الهدف منذ تأسيس الشركة لمركز ترقية البرمجيات العالمي هو وصول التحديثات البرمجية إلى أكبر عدد ممكن من العملاء، وهو هدف نعمل على تطبيقه مع أندرويد 10، الذي سيصل إلى جزء كبير من هواتفنا الذكية، بدءًا من المنتجات الرائدة وحتى منتجات السلسلة K”.

وكانت شركة جوجل قد أصدرت أندرويد 10 في شهر سبتمبر، وقدمت إل جي بعد شهرين نسخة معاينة من التحديث للنماذج المحلية من G8 ThinQ و V50 ThinQ، وحصلت تلك النماذج من G8 ThinQ على تحديث أندرويد 10 المستقر في شهر ديسمبر، فيما حصل V50 ThinQ على التحديث المستقر بعد شهر واحد في كوريا الجنوبية.

يذكر أن إل جي لم تتمكن من التنافس على قدم المساواة مع سامسونج، وهي منافستها المحلية الرئيسية في سوق الهواتف الذكية، بسبب مجموعة متنوعة من الأسباب، ونادرًا ما تمكنت هواتف إل جي من الناحية العتادية أو البرمجية من التفوق على أجهزة سامسونج.

وشهدت الشركة الكورية الجنوبية على مدى السنوات القليلة الماضية انخفاضًا في حصتها السوقية، وكان قسم الأجهزة المحمولة التابع لها مشروعًا خاسرًا، وبالرغم من أن الشركة لديها بعض التألق في أجهزتها، إلا أنها لم تكن قادرة على اللحاق بأي من سامسونج أو منافسيها في الصين.

كما لا تتمتع إل جي بأفضل سمعة فيما يتعلق بتحديثات البرامج الثابتة للأجهزة القديمة الخاصة بها، حيث تعرف بأنها واحدة من أبطأ صانعي الأجهزة الذين يقومون بإرسال تحديثات أندرويد الجديدة إلى أجهزتها، وحاولت الشركة تغيير ذلك مؤخرًا، حيث افتتحت في شهر أبريل 2018 المركز العالمي لترقية البرامج من أجل إرسال التحديثات لمزيد من الأجهزة في الوقت المناسب، لكن التقدم في هذا المجال كان بطيئًا.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد