ألفابت تمنح بيتشاي أكبر جائزة مالية على الإطلاق

قالت ألفابت – الشركة الأم لشركة جوجل: إن رئيسها التنفيذي المعين حديثًا (سوندار بيتشاي) سيحصل على جوائز ضخمة حسب أدائه بقيمة 240 مليون دولار على مدار السنوات الثلاث المقبلة، وهي أعلى نسبة وُعد بها أي مدير تنفيذي لشركة البحث العملاقة.

وسيحصل بيتشاي أيضًا على راتب سنوي قدره مليوني دولار بدءًا من عام 2020، وذلك بحسب تقرير تنظيمي صدر يوم الجمعة. وللمقارنة، فقد كان الرئيس التنفيذي السابق (لاري بيج) – الذي هو أيضًا أحد مؤسسي الشركة – يحصل العام الماضي على دولار واحد فقط.

وقال (أميت باتيش) – مدير التسويق في (إكويلار) Equilar – وهي شركة متخصصة في تعقب تعويضات المدراء التنفيذيين: “فيما يتعلق بالمنح المتعلقة بتعيينات المدراء التنفيذيين، فإن منحة بيتشاي أقل من منحة (تيم كوك) البالغة 376 مليون دولار عندما تولى إدارة شركة آبل”.

وكان (لاري بيج) و(سيرجي برين) قد أعلنا في وقت سابق من الشهر الحالي عن استقالتيهما عن شركة جوجل التي أسساها قبل 21 عامًا، ليتسلم بيتشاي إدارة شركة ألفابت، بالإضافة إلى دوره الحالي في إدارة شركة جوجل.

يُشار إلى أن بيتشاي – الذي يعمل لدى جوجل منذ 15 عامًا – أصبح الوجه العام لشركة تواجه انتقادات من المشرعين الأمريكيين، وموظفيها بسبب عدد من القضايا التي تتراوح من الخصوصية إلى الاحتكار.

وعندما تولى بيتشاي منصب المدير التنفيذي لشركة جوجل في عام 2015، حصل على راتب سنوي قدره 652,500 دولار. وفي العام التالي، ارتفعت أرباحه بفضل الجوائز الهائلة في الأسهم التي بلغت 199 مليون دولار، وهي أعلى قيمة على الإطلاق لأي مسؤول تنفيذي لدى شركة ألفابت في ذلك الوقت.

وبحسب أحدث بيانات الشركة، فقد حصل بيتشاي على نحو 1.9 مليون دولار في عام 2018، والتي تضمنت في الغالب تكاليف حمايته، واستخدامه الشخصي للطائرة. أما راتبه الأساسي في تلك السنة، فقد كان 650 ألف دولار.