الأزرار الافتراضية يمكن أن تجعل هاتفك أكثر مقاومة للماء

أصدرت شركة UltraSense Systems مستشعرًا يهدف إلى إزالة الأزرار الميكانيكية على جوانب الهواتف الذكية والاستعاضة عنها بأزرار الافتراضية، ويعني هذا أن الشركة الناشئة تنضم إلى سباق محموم لاستبدال الأزرار المادية على جانب الهواتف الذكية بتقنية قائمة على الموجات فوق الصوتية.

وتأسست الشركة الوقع مقرها في سان خوزيه بولاية كاليفورنيا من قبل قدامى المحاربين في صناعة أشباه الموصلات العاملين في شركة InvenSense، وهي الشركة التي زودت صانعي الهواتف مثل آبل وآخرين بأجهزة استشعار الحركة قبل أن تستحوذ عليها شركة TDK Corp اليابانية مقابل 1.3 مليار دولار في عام 2016.

هذا وتقوم بعض شركات تصنيع الهواتف مثل Asustek Computer ببيع الهواتف التي تستهدف اللاعبين والتي تسمح للمستخدم بإمساك الهاتف أفقيًا والنقر فوق أزرار “Air Triggers” على طول الحافة العلوية كأزرار افتراضية من خلال السبابة بينما يضغط الإبهام على الشاشة.

وقالت UltraSense: يعد مستشعر TouchPoint أحد أصغر أجهزة الاستشعار من نوعها بقياس 1.4×2.4×0.49 ميليمتر، وتسمح هذه الرقاقة للمستخدمين بالضغط على إطار الهاتف بدلاً من الأزرار الميكانيكية للتحكم في مستويات الصوت أو التقاط الصور أو القيام بالوظائف الأخرى.

ويعمل النظام بغض النظر عما إذا كان إطار الهاتف مصنوعًا من الفولاذ أو الألومنيوم أو الزجاج أو البلاستيك، وأوضحت الشركة الناشئة أنه سيتم إدراج الرقاقات الجديدة في العديد من الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية العام المقبل، لكنها لم تكشف عن الشركات المتعاقدة معها.

ووفقًا لاختبارات الشركة، فإن المستشعر قوي بما يكفي لتحمل الرطوبة والأوساخ والزيوت وكذلك المستحضرات، كما يتميز بالكفاءة في استخدام الطاقة، وهو مصمم للعمل بشكل مستقل عن معالج الجهاز، وبالنظر إلى أن معالجة الخوارزمية الضرورية مضمنة في المستشعر نفسه، فيمكنه أن يعمل كزر مستقل.

وتعتقد الشركة أن ذلك قد يفتح الباب أمام إمكانيات جديدة للتصميم، ليس فقط في الهواتف الذكية، بل في السيارات وأجهزة إنترنت الأشياء والأجهزة المنزلية.

وكانت Sentons، وهي شركة ناشئة يرأسها مهندس سابق من شركة آبل، قد أطلقت في شهر أكتوبر رقاقة تهدف إلى تحقيق الغرض نفسه، قائلة: إنها تضم ​​شركة آسوس واثنتين من شركات صناعة الهواتف الذكية الأخرى التي لم تكشف عن أسماءها كعملاء.

ويقدر مصممو الهواتف كل ميليمتر من المساحة داخل الهواتف الذكية لأنه يمكن استخدامها لإضافة المزيد من الميزات مثل البطاريات الأكبر أو الهوائيات الجديدة اللازمة للتعامل مع شبكات الجيل الخامس، وقال دانييل جويل Daniel Goehl، كبير مسؤولي الأعمال في UltraSense: إن استبدال الأزرار برقاقة يجعل من الأسهل تصنيع الهواتف.