كوالكوم تجبر إنتل على خسارة رقاقات المودم

1٬567

قالت شركة إنتل الأمريكية لتصنيع الرقاقات في جلسة أمام المحكمة اليوم الجمعة: إنها باعت أعمالها الخاصة برقاقات المودم في الهواتف الذكية لشركة آبل “بخسارة بمليارات الدولارات”، مدعية أن شركة كوالكوم أجبرتها على الخروج من السوق.

وقدمت إنتل هذه الادعاءات في مذكرة موجزة أمام محكمة الاستئناف بالولايات المتحدة، حيث تسعى كوالكوم لإلغاء قرار مكافحة الاحتكار الشامل ضدها بعد خسارتها دعوى أمام لجنة التجارة الفيدرالية الأمريكية FTC.

وجادلت الشركة الواقع مقرها في سانتا كلارا بولاية كاليفورنيا اليوم الجمعة بأن القرار يجب أن يظل قائمًا، ومن المتوقع أن تبدأ إجراءات الاستئناف في شهر يناير.

وفي قرار من 233 صفحة صدر في شهر مايو، كتبت القاضية الأمريكية في سان خوسيه، لوسي كوه Lucy Koh، بأن ممارسات ترخيص براءات الاختراع لشركة كوالكوم تشكل منافسة خانقة في أجزاء من السوق لرقاقات المودم.

وأمرت القاضية الشركة الواقع مقرها في سان دييغو بإعادة التفاوض بشأن اتفاقات الترخيص بأسعار معقولة، لكن كوالكوم طعنت في قرار القاضية وفازت بوقف تنفيذ القرار لحين صدور قرار محكمة الاستئناف.

وكانت إنتل المنافس الرئيسي لكوالكوم في مجال رقاقات المودم، وباعت المكونات إلى آبل لاستخدامها في أجهزة هواتف آيفون.

لكن آبل وقعت اتفاقية توريد للرقاقات مع كوالكوم بعد أن حسمت معركة قانونية كبرى في شهر مايو، الأمر الذي أجبر إنتل للتصريح بعد ساعات من توقيع الاتفاقية بأنها ستبيع أعمالها الخاصة برقاقات المودم.

هذا واشترت آبل قطاع رقاقات المودم من إنتل في شهر يوليو ضمن صفقة بقيمة مليار دولار.

وقالت إنتل اليوم الجمعة: إنها أُجبرت على الخروج من السوق بسبب ممارسات ترخيص براءات الاختراع لشركة كوالكوم ودعمت قضية لجنة التجارة الفيدرالية الأمريكية FTC ضد كوالكوم.

وكتب ستيفن رودجرز Steven Rodgers، المستشار العام لإنتل: لقد استثمرنا مليارات، ووظفنا الآلاف، واستحوذنا على شركتين، وصنعنا منتجات مبتكرة وصلت إلى أجهزة آيفون، بما في ذلك iPhone 11 الصادر مؤخرًا.

وأضاف “لكن لم تتمكن إنتل من التغلب على الحواجز المصطنعة التي أوجدتها خطة كوالكوم، والتي لا يمكن للمنافسة العادلة التغلب عليها، مما اضطرنا إلى الخروج من السوق هذا العام”.

ونفت كوالكوم الاتهامات التي وجهتها لجنة التجارة الفيدرالية، وحثت أجزاء أخرى من الحكومة الأمريكية محكمة الاستئناف على وقف تنفيذ قرار لجنة التجارة الفيدرالية ضدها.

يذكر أن وزارة الدفاع الأمريكية ووزارة الطاقة قالتا في شهر يوليو: إن كوالكوم هي مورد موثوق به لتكنولوجيا الجيل الخامس 5G وسيكون من المستحيل استبدالها على المدى القصير في حالة توقفها عن العمل.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد