آبل تستنفر مورديها الصينيين لتلبية الطلب على سماعة AirPods Pro

أفادت صحيفة Nikkei Asian Review يوم الأربعاء بأن شركة آبل تعتزم استخدام إحدى الشركات الصينية لتلبية الطلب المتزايد من المستهلكين على سماعات (أير بودز برو) AirPods Pro اللاسلكية التابعة لها، وذلك في ظل سعيها إلى ممارسة ضغوط على واشنطن من أجل تخفيف التعريفات الجمركية وسط النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين.

ونقلت الصحيفة عن مصادرها أن آبل طلبت من شركة Luxshare-ICT غير المعروفة مضاعفة إنتاج سماعات (أير بودز برو) في منشآتها الصينية إلى مليوني وحدة شهريًا، كما طلبت آبل من Luxshare وزميلها الصينية Goertek الصينية زيادة الإنتاج في مصانعها الواقعة في فيتنام، وذلك لسماعة (أير بودز) AirPods الأقل تكلفةً، وهي سماعات الأذن اللاسلكية الأكثر مبيعًا في العالم.

وأشارت الصحيفة إلى أن خطوة آبل تعد دليلًا إضافيًا على أن الشركات الصينية، على عكس رغبة واشنطن في إعاقة قدراتها التقنية، يمكنها تلبية الطلبات المفاجئة للإنتاج الإضافي مع الحفاظ على مراقبة الجودة الصارمة. كما أنها توضح أن مبيعات آبل من سماعات الأذن – التي تمتلك بالفعل 45% من سوق السماعات اللاسلكية – تستمر في الازدهار.

يُشار إلى أن شركة آبل كانت قد أطلقت سماعة الأذن اللاسلكية الجديدة (أير بودز برو) – التي توفر ميزة إلغاء الضجيج، وكذلك مقاومة الماء – في 31 تشرين الأول/أكتوبر الماضي بسعر 249 دولارًا أمريكيًا، أما سماعتها (أير بودز) – التي أطلقتها أول مرة في عام 2016 – فيبلغ سعرها 159 دولارًا أمريكيًا.