واتساب يحظر المجموعات التي تستخدم أسماء مشبوهة

واتساب تحظر المجموعات التي تستخدم أسماء مشبوهة
2٬057

أفاد تقرير إخباري بأن تطبيق التراسل الفوري واتساب بدأ يحظر بعض المستخدمين، وبعد التحقيق وُجد أن السبب يتعلق بالمجموعات، وذلك في خطوة من الشركات للحيلولة دون استغلالها لأغراض مسيئة.

وقال موقع WABetaInfo: “في هذه الأسابيع، نتلقى الكثير من التقارير من المستخدمين الذين حظرتهم واتساب. وبعد التحقيق، يبدو أنه يجمعهم سبب واحد: لقد حظر واتساب هؤلاء المستخدمين من استخدام واتساب لأنهم كانوا في مجموعة تحمل اسمًا مشبوهًا”.

وبدأ الحديث عن هذه التغييرات على موقع (ريديت) Reddit، حيث نشر مستخدم باسم Mowe11 منشورًا عن حظر واتساب، وقال: إن شخصًا مشاركًا في مجموعته غير اسم مجموعة الجامعة التي يدرس فيها إلى اسم غير شرعي، الأمر الذي أدى إلى حظر المجموعة بأكملها. كما أكد أن كافة الأعضاء حُظروا.

وقال مستخدم آخر على Reddit باسم FranciscoAlfaro: إنه كان في مجموعة لمدرسته، وفيها نحو 100 مشارك، ولكن استيقظ ليجد أن جميع أعضاء المجموعة حُظروا دون سبب واضح. وقال مستخدم آخر باسم PitiXX: إنه حُظر من واتساب بسبب أن صديقه غير اسم المجموعة باستخدام الاسم المشبوه نفسه، كما أن جميع الحسابات عُلقت.

ولكن، عندما حاول أولئك المستخدمون التواصل مع واتساب، فإنهم حصلوا على رد تلقائي علل سبب الحظر بانتهاك شروط الخدمة، وبأنهم لن يردوا على استفسار آخر. الأمر الذي يُجبر من يريد العودة إلى استخدام واتساب استخدام رقم هاتف جديد.

وقال موقع WABetaInfo: “لا أعرف بالتحديد سبب حدوثه (لأنه من جانب الخادم، لذلك لا يمكننا أن نعرف كيف يكتشف واتساب أن مستخدمًا يجب حظره، ومن المؤكد أنه يشمل عملية تلقائية) ولكن يبدو أنه يؤثر على المجموعات أو المجموعات القديمة التي لديها الكثير من المشاركين، مع استخدام اسم مشبوه”.

ويوصي الموقع مشرفي المجموعات استخدام ميزة “تقييد معلومات المجموعة” الجديدة، التي تجعل القدرة على تغيير اسم المجموعة حكرًا على المشرفين فقط.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد