رغم تقلب الأسعار.. وظائف بيتكوين في ازدهار

1٬499

أفاد تقرير جديد من موقع البحث عن فرص العمل Indeed بوجود اهتمام أقل من قبل المرشحين لشغل مناصب تتعلق بتقنية البلوك تشين والعملات الرقمية المشفرة، حيث إن عمليات البحث عن الوظائف في انخفاض، لكن من ناحية أخرى، فإن الواقع يقول : إن طلب أصحاب العمل لمثل هذه المناصب مرتفع بشكل كبير.

وبالرغم من المخاوف التنظيمية والتقلبات الحادة في الأسعار، فإن أرباب العمل يواصلون المضي قدمًا في توظف المرشحين لشغل مناصب فيما يتعلق بالبلوك تشين والعملات الرقمية.

وللتوصل إلى هذا الاستنتاج، فقد حلل الموقع النسبة المئوية للتغير في حصة الوظائف المنشورة وحصة عمليات البحث عن الوظائف لكل مليون للمناصب المتعلقة بعملة بيتكوين والعملات المشفرة وتكنولوجيا البلوك تشين.

وزاد عدد الوظائف المرتبطة بالعملات المشفرة والبلوك تشين لكل مليون بأكثر من 1400 في المئة على مدار السنوات الأربع الماضية، أي في الفترة بين سبتمبر 2015 وسبتمبر 2019.

كما زادت خلال الفترة الزمنية نفسها عمليات البحث بنسبة 469 في المئة، لكن اهتمام المرشحين بهذا المجال كان في اتجاه هبوطي منذ عام 2018.

وزادت عمليات نشر وظائف العملات المشفرة لكل مليون بنسبة 26 في المئة على مدار العام الماضي، وبالرغم من ذلك، فقد انخفض عدد عمليات البحث لكل مليون بنسبة 53 في المئة.

وشكلت هذه المرة الأولى منذ أربع سنوات التي يرتفع فيها الطلب من قبل صاحب العمل لكن الطلب من المرشحين قد انخفض.

وكانت الوظائف الخمس الأولى في العملات المشفرة والبلوك تشين هي للمهندسين والمطورين ومهندسي البرمجيات، ووفقًا للتقرير، فإن شركات Deloitte و IBM و Accenture تشكل أكبر ثلاثة أرباب عمل في مجال التكنولوجيا اللامركزية.

كما تعد شركات، مثل Ernst & Young و JP Morgan Chase و Cisco، من بين أكبر 15 شركة تنشر وظائف في مجال عملة بيتكوين والبلوك تشين.

واستنادًا إلى النتائج التي توصل إليها، فإن موقع البحث عن الوظائف يتوقع استمرار هذه الاتجاهات في العام المقبل، بغض النظر عن عدم اليقين التنظيمي الذي يواجه بعض المشاريع، مثل عملة ليبرا الخاصة بشركة فيسبوك.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد