هل يمكن لتطبيق تيك توك إنقاذ سوفت بانك من الانهيار؟

تحاول الشركة اليابانية العملاقة سوفت بانك SoftBank ورئيسها التنفيذي، ماسويوشي سون Masoyoshi Son، استعادة زمام الأمور بعد الضربة القاسية المتمثلة في انهيار الشركة العقارية التجارية الأمريكية WeWork.

ويبدو أن رهان ماسويوشي سون على الشركة الصينية البالغة قيمتها السوقية 78 مليار دولار والمسؤولة عن تيك توك TikTok، تطبيق الفيديو الشهير، هو الأكثر وعدًا، لكن مشاكل TikTok في واشنطن وخارجها تجعل من الصعب تصور طرح عام أولي.

وتعاني سوفت بانك من سلسلة من التخبط، ويتطلب الانهيار المذهل لشركة WeWork خطة إنقاذ لسوفت بانك.

ووفقًا لتقارير وكالة بلومبرغ، فإن مشكلة WeWork، بالإضافة إلى انخفاض التقييمات فيما يتعلق بمقتنياتها الأخرى، قد يؤدي إلى خسارتها لأكثر من 5 مليارات دولار من صافي دخل سوفت بانك في الربع الحالي.

وشهد صندوق الرؤية بقيمة 100 مليار دولار الذي تدعمه السعودية وتديره سوفت بانك، انخفاض اثنتين من أكثر رهاناتها شهرة، وهما: Uber Technologies؛ و Slack، بنسبة 22 في المئة و 42 في المئة على التوالي منذ طرحها للجمهور.

كما أن شركة رعاية الحيوانات الأليفة Wag Labs معروضة للبيع، ويمكن أن تحقق سعرًا أقل من 650 مليون دولار، وهو المبلغ الذي استثمره فيها صندوق الرؤية.

وتمثل شركة ByteDance علاجًا محتملًا لكل هذه الأخبار السيئة، إذ ضاعفت الشركة التي تتخذ من بكين مقرًا لها تقييمها أكثر من ثلاثة أضعاف في شهر أكتوبر الماضي مقارنةً بالعام السابق بعد أن جمعت 3 مليارات دولار من سوفت بانك وشركات أمريكية كبيرة، مثل KKR.

وبفضل 1.5 مليار مستخدم نشط شهريًا عبر تطبيقات الأخبار والوسائط في الداخل والخارج، فقد رفعت الشركة هدف إيراداتها لعام 2019 بمقدار الخمس إلى 120 مليار يوان (17 مليار دولار).

وتعتقد ByteDance أنها يمكن أن تصبح مربحة في النصف الثاني من العام، مما يشكل أخبارًا مشجعة لماسويوشي سون، إذ يبدو أن مؤسس سوفت بانك بدأ بالتراجع عن الرهانات المحفوفة بالمخاطر ويعطي الأولوية للأرباح والحوكمة بعد كارثة WeWork.

ويشكل تعزيز ثقة المستثمرين بفوز كبير واحد على الأقل أمرًا بالغ الأهمية لشركة سوفت بانك، التي تكافح من أجل جمع الأموال لصندوق الرؤية الثاني.

وتقول ByteDance: إنه لا يوجد لديها خطط فورية للاكتتاب العام، وهو قرار يبدو حكيمًا، إذ جذبت شعبية تطبيق TikTok تدقيقًا تنظيميًا وسياسيًا في جميع أنحاء العالم.

ودعا في هذا الشهر السيناتور الجمهوري، ماركو روبيو Marco Rubio، الآباء والأمهات إلى حذف TikTok بسبب المخاوف الأمنية، بينما حظرت الهند، أكبر الأسواق الخارجية لشركة ByteDance، التطبيق مؤقتًا العام الماضي وما زال يواجه مخاوف بشأن خصوصية البيانات والمحتوى غير المناسب.