تويتر: أزلنا بشكل استباقي نصف التغريدات المسيئة 

تويتر: أزلنا بشكل استباقي نصف التغريدات المسيئة 
608

أوضحت منصة تويتر أن أكثر من 50 في المئة من التغريدات التي تم تحديدها على أنها مسيئة يتم الآن تحديدها بواسطة أدوات الإشراف التلقائية الخاصة به أولاً ثم يتم إزالتها، دون الاعتماد على أي شخص للإبلاغ عنها.

وقالت تويتر: إن التحسينات التي أدخلت على نموذج التعلم الآلي للتعرف على التغريدات التي تثير مشاكل قد مكنت من الاعتدال بشكل أسرع.

وكان القضاء على التغريدات المسيئة هدفًا مستمرًا لتويتر، وتتحدث الشركة بانتظام حول واحدة من أهم أولوياتها، وهي تحسين صحة المحادثات العامة على المنصة، وذلك كما جاء في بيان أرباحها.

وساعدت إساءة الاستخدام المستمرة على جعل تويتر مكانًا مزعجًا بالنسبة للعديد من المستخدمين النشطين والمستخدمين لفترة طويلة للغاية، وبالتالي فإن قدرة المنصة على تقليل الجهات الفاعلة السيئة مهمة لاستخدام الموقع ونمو عدد المستخدمين.

ويقول موقع تويتر: إن عملية الإبلاغ الآلي عن التغريدات المسيئة قد نمت في الربع الثالث من عام 2019 بعد أن كانت نسبتها 43 في المئة في الربع الثاني و 38 في المئة في الربع الأول.

ولا تمثل هذه النسب كل التغريدات المسيئة على تويتر، بل فقط التغريدات التي أزالتها المنصة بعد التأكد من أنها مسيئة، بحيث لا يتم حساب التغريدات الإشكالية التي لم تلاحظها المنصة أو التي اختارت عدم إزالتها.

وأوضحت المنصة أنها ترسل المزيد من التغريدات المحددة على أنها مسيئة إلى المشرفين البشريين للمراجعة، وأن المراجعات كانت تحدث بشكل استباقي وأسرع من ذي قبل، مما قلل بشكل إجمالي من المحتوى المسيء.

ويمثل الاعتماد على تقارير المستخدمين والمديرين البشريين لإزالة إساءة الاستخدام تحديًا شبه مستحيل على منصة بمقياس تويتر، وهذا هو السبب في تحولها إلى أدوات التعلم الآلي لأتمتة معظم العملية، تمامًا كما تفعل فيسبوك.

ووفقًا للشركة، فإن هذه الزيادة تُعزى إلى حد كبير إلى تحسين نماذج التعلم الآلي الخاصة بها في الربع الثالث من أجل اكتشاف الانتهاكات المحتملة لسياستها، وذلك بالرغم من أن هذه السياسات لا تنطبق دائمًا على الجميع على قدم المساواة.

وكتبت الشركة في رسالتها إلى المساهمين: سنواصل عملنا لتقليل الاستغلال على تويتر بشكل استباقي، بهدف تقليل العبء الواقع على ضحايا سوء المعاملة، واتخاذ إجراءات بشكل متزايد قبل الإبلاغ عن إساءة الاستخدام.

وأجرت الشركة في الآونة الأخيرة عددًا من التغييرات على منصتها بهدف تشجيع الشركات والجمهور على البقاء، حيث طرحت ميزة “إخفاء الردود”، والتي تسمح للمستخدمين بإخفاء الردود على تغريداتهم، مما يقلل من الإزعاجات المحتملة.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد