تطبيق TikTok يعزز أهداف السياسة الخارجية للصين

تطبيق TikTok يعزز أهداف السياسة الخارجية للصين
439

يأمر تطبيق TikTok – الشبكة الاجتماعية الشعبية الصينية – المشرفين بفرض رقابة على مقاطع الفيديو التي لا ترضي بكين، مثل مقاطع الفيديو التي تذكر ميدان تيانانمن؛ أو استقلال التبت؛ أو جماعة فالون غونغ (Falun Gong) الدينية المحظورة، وذلك وفقًا للوثائق المسربة التي توضح بالتفصيل إرشادات الاعتدال في الموقع.

وتوضح الوثائق – التي كشفت عنها صحيفة الجارديان لأول مرة – كيف تعزز ByteDance، شركة التكنولوجيا التي تتخذ من بكين مقراً لها والتي تمتلك تطبيق TikTok، السياسة الخارجية الصينية في الخارج من خلال التطبيق.

وتقسم الإرشادات المواد المحظورة إلى فئتين: إذ تحدد المنصة بعض المحتوى على أنه انتهاك، مما يؤدي إلى حذفه بالكامل، وحظر المستخدم من الخدمة، لكن الانتهاكات الأقل تُحدد على أنها مرئية للمستخدم نفسه، مع ترك المحتوى والحد من توزيعه من خلال خلاصة TikTok المنسقة خوارزميًا.

ويعني ذلك أنه قد يكون من غير الواضح للمستخدمين ما إذا كانوا قد نشروا محتوى ينتهك الحقوق، أو إذا كان المحتوى الذي ينشرونه لا يعتبر مقنعًا بما يكفي لمشاركته على نطاق واسع بواسطة خوارزمية التنسيق.

ويرد الجزء الأكبر من الإرشادات التي تغطي الصين تحت قسم خطاب الكراهية والدين، ويجري وضع كل حالة في سياق مصمم لجعل القوانين تبدو ذات أهداف عامة، وليست استثناءات محددة.

ويندرج الحظر المفروض على نقد النظام الاشتراكي الصيني تحت قانون الحظر العام فيما يتعلق بالنقد أو الهجوم على السياسات والقواعد الاجتماعية في أي بلد، مثل الملكية الدستورية؛ والملكية؛ والنظام البرلماني؛ وفصل السلطات؛ ونظام الاشتراكية.

بينما يندرج الحظر المفروض على حوادث ميدان تيانانمن تحت قانون يمنع تشويه تاريخ البلدان، في حين يحظر قانون الأغراض العامة الموضوعات المثيرة للجدل، مثل الانفصال؛ وصراعات الطوائف الدينية والجماعات العرقية، مما يمنع المحتوى الذي يتحدث عن استقلال التبت.

وتؤدي جميع الانتهاكات المذكورة أعلاه إلى تحديد المحتوى على أنه مرئي للمستخدم نفسه، لكن يصنف المحتوى الذي يروج لجماعة فالون غونغ على أنها انتهاك، نظرًا لتصنيف المنظمة على أنها مجموعة تروج للانتحار، وتقمع بكين هذه الجماعة منذ عام 1999.

وتحظر الخدمة أيضًا قائمة محددة تضم 20 شخصًا من الزعماء الأجانب أو الشخصيات الحساسة، بما في ذلك كيم جونغ إيل؛ وكيم إيل سونغ؛ والماهاتما غاندي؛ وفلاديمير بوتين؛ ودونالد ترامب؛ وباراك أوباما؛ وكيم جونج أون؛ وشينزو آبي؛ وبارك كون هيي؛ وجوكو ويدودو؛ وناريندرا مودي.

ويغيب عن القائمة بشكل لافت، شي جين بينغ Xi Jinping، رئيس جمهورية الصين الشعبية ورئيس مجلس الدولة الصيني والأمين العام للحزب الشيوعي الصيني ورئيس اللجنة العسكرية المركزية.

وقالت Bytedance في بيان: إن نسخة الوثائق التي شاهدتها صحيفة الجارديان قد تم سحبها في شهر مايو، وإن الإرشادات الحالية لا تشير إلى بلدان أو قضايا محددة.

وأوضحت الشركة أن الإرشادات التوجيهية المعنية قديمة، ولم تعد قيد الاستخدام، وتتبع اليوم أساليب محلية، بما في ذلك المشرفون المحليون، وسياسات المحتوى والاعتدال المحلية، والتنقيح المحلي للسياسات العالمية.

وجرى إطلاق الخدمة في عام 2017، قبل وقت قصير من دمجها مع الشركة الأمريكية Musical.ly، التي اشترتها ByteDance بقيمة مليار دولار من أجل تعزيز نمو التطبيق.

يذكر أن TikTok كان التطبيق الأكثر تنزيلًا على متجر تطبيقات (iOS) عالميًا في النصف الأول من عام 2018، وما يزال يتمتع بشعبية كبيرة، لا سيما بين المستخدمين الذين تقل أعمارهم عن 25 عامًا، وأنفقت ByteDance مبلغ مليار دولار على إعلانات فيسبوك للحفاظ على معدل نمو مرتفع.

صفقة اليوم .. الأكثر مبيعًا
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد