روسيا تتهم جوجل وفيسبوك بالسماح بنشر دعاية سياسية خلال انتخابات محلية

روسيا تتهم جوجل وفيسبوك بالسماح بنشر دعاية سياسية خلال انتخابات محلية
291

اتهمت روسيا كلًا من جوجل، وفيسبوك، ويوتيوب، بأنها سمحت بالإعلان السياسي خلال الانتخابات المحلية التي جرت اليوم الأحد رغم مطالبتها بحظر هذه الدعاية.

وقالت الهيئة الروسية لرقابة الاتصالات: إنها كشفت حوادث نشر دعايات سياسية من قبل الموارد التابعة لجوجل، وفيسبوك، ويوتيوب في يوم الانتخابات في روسيا.

وفي تصريح صحفي، اليوم الأحد، أشار المتحدث باسم الهيئة (فاديم أمبيلونسكي) إلى أن التشريعات الانتخابية الروسية تحظر نشر أي دعاية سياسية في “يوم الصمت” السابق للعملية الانتخابية، وفي يوم إجراء الاقتراع نفسه.

وتابع أن “هذه الممارسات يمكن اعتبارها تدخلًا في الشؤون السيادية لروسيا وعرقلة لإجراء انتخابات ديمقراطية في روسيا الاتحادية، وهي ممارسات غير مقبولة من طرف شركات أجنبية”.

وأكد المسؤول أن الهيئة ستبلغ اللجنة البرلمانية المعنية بالتحري في حوادث التدخل في شؤون روسيا الداخلية، بوقوع هذه الانتهاكات.

وأشار أمبيلونسكي إلى أن الشركات الأجنبية المذكورة تتجاهل توصيات موسكو الموجهة إليها سنويًا بعدم استخدام أدواتها الآلية الخاصة بنشر الإعلانات لنشر دعايات سياسية في الفترات التي يعتبر القانون الروسي نشرها فيها أمرًا محظورًا.

وصباح اليوم الأحد، توجه الناخبون إلى مراكز الاقتراع في 85 منطقة روسية، للمشاركة في أكثر من 5 آلاف حملة انتخابية متفاوتة المستوى، من بينها انتخابات بلدية وانتخابات محافظي مقاطعات، إضافة إلى انتخابات فرعية لمجلس النواب (الدوما) الروسي.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد